موقع وزارة الشباب و الرياضة

الجمعية الإقليمية لدعم الأندية النسوية ومراكز التكوين المهني بكلميم تنظم المهرجان النسوي في نسخته الثانية

 

 

           احتفالا باليوم العالمي للمرأة والذي يصادف الثامن من مارس من كل سنة، تنظم الجمعية الإقليمية لدعم الأندية النسوية ومراكز التكوين المهني بتنسيق مع المديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم، مهرجانا نسويا في نسخته الثانية وذلك تحت شعار ‘’المرأة الوادنونية شريك أساسي في خدمة التنمية‘‘، وذلك طيلة أيام 20 -21 – 22 مارس 2018 بمركز التكوين المهني النسوي المسيرة التابع للمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم.

        وقد قام السيد الحسين الشهراوي المدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة بكلميم، مرفوقا بالسادة رؤساء الملحقات الإدارية الثالثة والثانية بكلميم، والمسؤولة الإقليمية للشؤون النسوية بالمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم، وموظفي المديرية بافتتاح المهرجان وذلك يومه الثلاثاء الموافق ل 20 مارس 2018 على الساعة الرابعة عصرا، وانتقل الوفد بعد ذلك إلى الأروقة التي أتت فضاءات المركز وأضفت طابعا تقليديا صرفا عليه، وذلك من ما استحسنه الوفد لكونه يقرب أكثر للاختصاصات الموكولة للمركز من جهة، ومن جهة أخرى التقريب أكثر لما يمكن للمرأة الوادنونية أن تصنعه وتنتجه من خلاله ما تتلقاه من تداريب وتكوينات في مثل هذه المراكز.

     ويعد المهرجان فرصة لللتعريف بالمرأة الوادنونية نسبة لوادنون( والتعريف باسهاماتها في المجال الفني والتربوي والثقافي، وكذا حضورها كجزأ لا يتجزأ من حياة المجتمع الصحراوي والأمازيغي الممتزج بهذه الجهة العزيزة على قلوب المغاربة، كما يعد المهرجان فرصة لإبراز ما تزخر به أطر مركز التكوين المهني النسوي المسيرة بكلميم، من أطر ورائدات من كفاءات عالية في مجالات الخياطة بأنواعها والطبخ والحلاقة ومعامل تربوية، كما يعد المهرجان فرصة لتقريب المرتفقين والزوار أكثر فأكثر إلى مختلف أنواع الثقافات والعادات التي تزخر بها هذه الجهة.

      ويترقب أن يمتد المهرجان طيلة ايام 20 -21 -22 مارس 2018، وسيختتم بحفل ختامي ستتخلله عروض فنية وثقافية شيقة وتكريمات واحتفاءات ببعض النساء الفاعلات في المجال الفني والثقافي والتربوي بالمدينة، وذلك يومه الخميس الموافق ل 22 مارس 2018 ابتداءا من الساعة 15:00 بعد الزوال.

افتتاح النادي النسوي بالزاك

 

                

                بدعوة من رائدات النادي النسوي الزاك وبمناسبة بداية الموسم التربوي 2018/2017 ووعيا من المديرية الإقليمية للشباب والرياضة آسا الزاك بضرورة الإنفتاح المجالي على المؤسسات التابعة للنفود الإداري لإقليم آسا الزاك. قام السيد المدير الإقليمي موفوقا بالسيد المسؤول الإقليمي للشؤون النسوية بزيارة لكل من النادي النسوي الزاك والنادي السوسيوتربوي الزاك وزيارة تفقدية لتتبع الأشغال والإصلاح بدار الشباب الزاك مساء يوم الجمعة 15 دجنبر 2017


الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات