موقع وزارة الشباب و الرياضة

بيان توضيحي

 

بيان توضيحي

ورد بإحدى الجرائد الوطنية ليومه الجمعة 10 يوليوز 2015 مقالا صحفيا تناول فيه صاحبه موضوع التأمين الذي اعتمدته وزارة الشباب والرياضة للمستفيدين من البرنامج الوطني "عطلة للجميع" للسنة الجارية منطلقا في تحليله للموضوع من الإصابة التي تعرض لها أحد المؤطرين التربويين بمسبح مركز التخييم بمدينة إيموزار كندر بإقليم صفرو.

وإذ تعرب الوزارة عن أسفها الشديد عن الإصابة التي تعرض لها هذا المؤطر التربوي وتضامنها المطلق معه ومع أسرته وعائلته الجمعوية، لتود إطلاع الرأي العام على المعلومات الآتية:

  • أن صفقة تأمين المستفيدين من البرنامج الوطني للتخييم تم الاعتماد فيها على المساطر الإدارية والمالية الجاري بها العمل، ووفق دفتر تحملات مدقق تراعى فيه سلامة المشاركين ومصاحبتهم طيلة مقامهم بفضاءات التخييم؛
  • أن التعويضات المدرجة ضمن دفتر التحملات هي تتراوح ما بين 3000,00 و1.000.000,00 درهم حسب كل حالة على حدة ونوعية النازلة؛
  • أنه تم تعميم بوليصة التأمين في حينها على كافة المديريات الإقليمية التابعة للوزارة وكذا الجامعة الوطنية للتخييم، وتم نشرها، قصد الإخبار، على أوسع نطاق؛
  • أن الوزارة وبمجرد وقوع هذه الإصابة، بادرت إلى اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لنقل المصاب إلى المستشفى الجامعي بفاس، حيث خضع لعملية جراحية مستعجلة ويوجد حاليا تحت المراقبة الطبية اللازمة، ولا تذخر جهدا لمتابعة أطوار هذه الحادثة؛
  • أنه تم إشعار عائلة المصاب مباشرة بعد نقله إلى المستشفى المذكور.

وبهذه المناسبة، تود وزارة الشباب والرياضة التذكير أن المبادرة الحكومية  التي تم اتخاذها خلال السنوات الأخيرة للتكفل بمصاريف تأمين المستفيدين من البرنامج الوطني للتخييم، راجع أساسا إلى العناية الفائقة التي توليها الحكومة لهذا البرنامج الوطني الهام الذي يستفيد من برامجه وأنشطته طيلة السنة حوالي 250.000 طفل وشاب عبر مختلف جهات وأقاليم المملكة، وتعرف مختلف جوانبه تطورا ملموسا ومرحليا حسب الإمكانيات المتاحة انطلاقا من البنيات التحتية مرورا بالعناية بالتغذية وظروف الإقامة والنقل ووصولا إلى المحتوى التربوي والترفيهي  الذي لا تذخر الجامعة الوطنية للتخييم، الشريك الأول للوزارة في هذا البرنامج جهدا لتجويد فقراته ومضامينه.

وفي الأخير، تجدد الوزارة تشكراتها إلى كافة وسائل الإعلام على مواكبتهم لهذا الموسم التخييمي، وعلى اهتمامهم الكبير بفعالياته وخاصة على مساهمتهم في المجهودات التي تبذلها الوزارة وشركاؤها لتمتيع طفولتنا بعطلة صيفية تربوية وترفيهية هادفة.

                                                                   مديرية التعاون والتواصل والدراسات القانونية

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات