موقع وزارة الشباب و الرياضة

تهنئة ودعوة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة 8 مارس2017

 

 

السباق النسوي على الطريق بواويزغت يحقق نجاحا كبيرا

السباق النسوي على الطريق بواويزغت بمناسبة اليوم العالمي للمرأة يحقق نجاحا كبيرا

في إطار الاحتفالات باليوم العالمي للمرأة، الذي يجري الاحتفال به كل عام، في يوم 8 مارس، شهدت اليوم الاحد 5 مارس 2017، الجماعة الترابية لواويزغت، سباقا نسويا متميزا ومشهود به على الطريق، في دورته الأولى، سهرت على تنظيم فعالياته مديرة النادي النسوي فاطمة شعطوط، بتعاون مع جمعيات من المجتمع المدني، ومتطوعو الهلال الأحمرالمغربي، وأساتذة التربية البدنية، ترأس مراسيمه إلى جانب رئيس الجماعة الترابية، قائد الدرك الملكي، والسيدة نائبة المدير الإقليميلوزارة الشباب والرياضة بأزيلال زبيدة الشريف، وممثلو المصالح الخارجية بواويزغت والفاعلون الجمعويون، وحشود غفيرة من النسوة والفتيات، والذي امتد على مسافة 1500 متر، في مدار مغلق، في ثلاث مراحل، شارك فيه ما يقرب من 600 عداءة، واللواتي أتين من مختلف أحياء واويزغت ومن مختلف الأعمار، عبرن بطريقتهن، " من حقي نجري "، كتقدير لدور المرأة المغربية عامة، والمحلية خاصة بواويزغت، في مختلف نواحي الحياة، عبرن، وانتظرن بفارغ الصبر انطلاق السباق، ليوشحن، ويتوجن،

الإعلان عن السباق على الطريق لم يترك ل(زهراء) المجال، لتتردد في التسجيل والمشاركة، هكذا عبرت إحدى السيدات، أن البراح يدعوهن للمشاركة في الاحتفال، تقول السيدة لم أتردد وناديت على صديقاتي والتحقنا بمنصة التسجيل أمام دار الطالبة، تقول صديقتها عاش الملك، إني أرى الوطن في عيونهن، وفي عيون الفتيات...

المشاركات، يردن السباق، يردن اللحاق، يردن الترفيه عن النفس، يردن القفز والصعود، والصمود، يردن إسماع صوتهن، إنهن السيدات بواويزغت، مثل كل السيدات المغربيات وفي كل العالم ربما، يردن أحياناً، الشعور بالاهتمام والحنان والاستقلالية، ولكنهن لا يخبرننا بالقصة كاملة بشأن ما يشعرن به أو ما يدور في عقلهن، وفي خلدهن...

أعطيت الانطلاقة إذا للسباق من أمام دار الطالبة بواويزغت، فور حضور وفد المديرية الإقليمية من أزيلال، وفي جو من الندية، تنافست على المراتب الأولى (03) مجموعات، هن من الفئات العمرية، الأقل من 14 سنة والأقل من 18 سنة، والكبار الأكثرمن 30 سنة، واللواتي أظهرن قدرة على التحمل والمقاومة، وتمكن من تخطي خط الوصول بكل أريحية.

وفي ختام السباق تم توزيع الجوائز على الفائزات، وهن شوق لإعادة اللقاء الثاني الموسم المقبل، وحسب المنظمين، فإن تنظيم هذه التظاهرة الرياضية، والمفتوحة في وجه النساء من مختلف الأعمار، يندرج في إطار احتفاء نسوة واويزغت، باليوم العالمي للمرأة، وأضافوا أنهم يسعون من خلال إقامة هذا النشاط الرياضي الذي ينظم بشراكة مع مجموعة من الشركاء، إلى جعل السباق تقليدا سنويا من أجل تقريب الممارسة الرياضية النسوية وتشجيعها، واكتشاف الطاقات المحلية النسائية الواعدة لإبراز قدراتهن، وكذا ترسيخ روح المنافسة الرياضية الشريفة لدى المشاركات. 

من جهتها أكدت نائبة المدير الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة بأزيلال، في تصريح لها أن هذا الحدث يروم إبراز المكانة التي يمكن أن تلعبها الرياضة في حياة المرأة والعمل على جعل الرياضة إحدى مكونات التنمية، وتشجيعا للمرأة الزيلالية بصفة عامة والشباب على ممارسة الرياضة باعتبار دورها الكبير في ضمان صحة الجسم وسلامة العقل البشري،

وفي الأخير تقدمت مديرة النادي النسوي بواويزغت، بالشكر الجزيل لكل من ساهم في إنجاح هذه التظاهرة الرياضية وخصت بالذكر، رجال السلطة المحلية والدرك الملكي ومتطوعو الهلال الأحمر المغربي ومندوبية الصحة والجمعيات، وجميع من ساهم من قريب أو بعيد.في إنجاح هذا العرس الرياضي بامتياز.

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات