موقع وزارة الشباب و الرياضة

مقهى المواطنة في دورته 57 يحط الرحال بدار الشباب الزرقطوني بأزيلال + فيديو صوتي

احتضنت دار الشباب الشهيد محمد الزرقطوني بأزيلال، اليوم السبت: 28 ابريل 2018، وعلى مدار ساعتين ونصف فعاليات "مقهى المواطنة الدورة 57" الذي تنظمه حركة المواطنون (اعتمدت هويتها البصرية أنا مواطن)، نوقش خلالها موضوع: "أية مكانة لدار الشباب في المشهد السوسيوثقافي المحلي" أطره أنس هدان مدير مشاريع حركة مواطنون بمعية ممثلين عن الحركة من الجديدة اكرام الكحلة، من بني ملال فهد وناس، من تيفلت نبيل اطلايحي و عز العرب حيلمي، ومجموعة من رواد دار الشباب تجاوز عددهم 27 شابة وشابا، يمثلون مجموعة من الاهتمامات والهوايات وكذا فعاليات جمعوية مهتمة بالشباب، تحت إشراف السيد مدير دار الشباب الشهيد محمد الزرقطوني بأزيلال ياسين موماد والمدير السابق رشيد شكري ومتطوعو هيئة السلام الامريكية العاملون بدار الشباب..

ولم يكن اختيار موضوع "دار الشباب أية مكانة في المشهد السوسيوثقافي المحلي" عبثا، بل لأن العديد من الشباب الجدد يتوقون إلى معرفة ماهية هذه المؤسسة بغض النظر على اعتبار دورها الريادي الاجتماعي و السوسيوثقافي بل إلى دورها الكامن في التنشئة الاجتماعية والاقتصادية لهذا الجيل من توفير فرص الالتقاء، والعيش والتأقلم داخل المجموعة بالإضافة إلى الانفتاح على الآخر وتعلم قيم التسامح، حيث تعد بمثابة مدرسة للتفاعل الاجتماعي والتعود على تحمل المسؤولية والممارسة الديمقراطية...

ويأتي مشروع مقهى المواطنة الذي تتبناه حركة مواطنون وهي عبارة عن مركز أبحاث ودراسات، للاشتغال، على نموذج اقتصادي تنموي جديد، ونموذج ثقافي مواطن جديد، رفقة مجموعة من الفعاليات الوطنية الشبابية والمتخصصة، لتكوين مجتمع مدرك للأهداف والقيم العامة والتسامح والتعايش والانصاف، وما يتفاعل به من تيارات، كما ينبغي أن يفهم قيم المجتمع بصفة عامة وقيم الشباب والمراهقين بصفة خاصة وعلاقة هذه القيم بالتغيرات الاجتماعية...

مشروع مقهى المواطنة هو شبيه بالمقاهي الأدبية والجامعات الشعبية التي اشتغلت عليها وزارة الشباب والرياضة حيزا من الزمن ولا زالت بعض مؤسسات دور الشباب تشتغل عليها ليومنا هذا، بهدف تكوين رصيد معرفي جامع ومتنوع لأجل إنشاء وتأسيس النوادي الأدبية والمنتديات السياسية، بغية التنقيب على المواهب الشابة والدفع بها إلى البروز والتفوق والتميز وكذلك حبا في الترافع على قضايا الشباب ومن أجل استثمار حقيقي، لزمن التنشيط التربوي بفضاءات الشباب والتي يجب أن تستجيب لحاجيات الشباب حفاظا على كرامته لتوفير الجو الملائم له للاشتغال والابداع...

وتأتي مشاركة رواد دار الشباب الشهيد محمد الزرقطوني بأزيلال، في الدورة 57 لمقهى المواطنة بأزيلال من أجل المساهمة في إعداد وإنشاء لجن وبرامج عمل متعددة، في مجالات تخص الحاجيات الراهنة لشباب أزيلال من التكوين والترفيه وإيجاد وسيلة ناجعة لدعم أندية الشباب لأجل تنمية مستدامة.

ولقد كان رواد دار الشباب الشهيد محمد الزرقطوني بأزيلال في مستوى المناقشة المطلوب، كعادتهم أحسن ممثلين لشباب أزيلال في هذا المنتدى من ناحية التنظيم والتواصل والتجاوب مع الضيوف كما لا يسعنا في هذا المنبر إلا أن ننوه بالمجهودات الجبارة التي بذلها أنس هدان ومجموعة الشباب المرافق له في إدارة دفة هذا النقاش...

الفيديو الصوتي للتحميل او المشاهدة

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات