موقع وزارة الشباب و الرياضة

السيد زكاني نورالدين يرعى حفل تكريم الإطار احمد زهيري

نظم السيد نور الدين زكاني بتنسيق مع المديرية الاقليمية لوزارة الشباب والرياضة بأزيلال، وإدارة المركب الرياضي بأزيلال، وفعاليات مؤسساتية وتربوية واجتماعية بالمدينة حفل تكريم السيد احمد زهيري مدير المركب الرياضي سابقا، بعد إحالته على التقاعد، اليوم الاحد 26 نونبر 2017، بالمركب الرياضي، رفقة فعاليات من أصدقاء ولاعبي الفرق الرياضية التي تدربت على يد المحتفى به، أحمد زهيري، امتنانا واعترافا بمجهوداته في خدمة الصالح العام، والرياضة بصفة خاصة. بحضور ضيف شرف مؤطر رياضي بفرنسا الذي أهدى بدوره بدلتين رياضيتين لفريقي حي الوحدة السادة حسن الطبيخي ورتاب محمد.

انطلقت فعاليات اليوم التكريمي صباحا، بآيات بينات من الذكر الحكيم، للمقرئ الفقيه اللاعب عبد الله موريف ومقابلة ودية في كرة القدم، جرت بين فريقين من حي الوحدة من أزيلال ضمت شيوخ كرة القدم نورالدين زكاني وتحيسيت إبراهيم الذي أبى إلا أن يحضر للمشاركة قاطعا زهاء 82 كلومترا على دراجته النارية من زاوية احنصال الى مدينة ازيلال، لتتوالى بعد نهاية المقابلة كلمات الود والاخوة تتقاطر على المنصة الشرفية للمركب الرياضي والتي كانت على التوالي من السيد زكاني نور الدين منظم حفل التكريم والسيد المدير الإقليمي بأزيلال صالح ايتعلي الذي صرح بأن القطاع سيعرف مغادرة اطارين موظفين آخرين هذا الموسم، وإطارين موظفين آخرين متم السنة الموالية 2019، ومداخلة السيد حسن الطبيخي الذي أثنى على هذه المبادرة التي لا يفعلها ولا يقوم بها إلا الكبار، تثمينا وعرفانا لما قدمه المحتفى به من خدمات للمدارس الرياضية والرياضة للجميع وللجمعيات الرياضية العاملة بأزيلال، كما ستأتي سيرته الذاتية بذلك وهذه كلمة الموقع بهذه المناسبة: 

لمسة وفاء: الحمد لله المنعم المتفضل، القائل في محكم التنزيل (وأما بنعمة ربك فحدث) والقائل سبحانه (لئن شكرتم لأزيدنكم) وصلى الله وسلم على الهادي البشير محمد القائل (إن الله يحب أن يرى أثر نعمته على عبده) صلى عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا.

أما بعد:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السيد المدير الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة بأزيلال، السيد نور الدين زكاني السادة الحضور الكريم، رياضيونا الأعزاء، في هذه الحفل المبارك الجميل، نحتفي فيها بلمسة وفاء لشخص عزيز علينا، حق لنا أن نفخر به، ونعلن سعادتنا به وبما حققه، وبما وصل إليه وبما أنجزه بفضل الله وتوفيقه وبأصدقائه ومحيطه ومحبيه، والذين نالوا أحسن الدرجات العلمية العالية، أطرا وفاعلين ومواطنين صالحين، متطوعون يخدمون وطنهم، بتفان ونكران للذات، فهنيئا للسيد أحمد زهيري بهذا الوشاح الزخرفي المزركش بمداد التاريخ، وما صنعته انسانيتك وقدوتك وكفاءتك وبصيرتك لهذا البلد السعيد.

الاحتفاء بالقدوات المتميزة أمثال السي احمد، حسب تصورنا، هو من بلغ مكانة تجعل منه نموذجا يحتذى ويرغب كل أب لابنه وكل شاب لنفسه أن ينال تلك المكانة أو قريبا منها، لوجدنا أن القاسم المشترك بينهم، هو قوة التصميم والإرادة والبذل والصبر والمثابرة، وطول النفس، والسعي الدؤوب إلى الاستزادة من اكتساب الكثير من المهارات والقدرات، مع التضحية بالكثير من متع النفس وراحتها.

إن الكثير من الناس ينظر للنجاح والتفوق من جانبه المضيء فقط، ويغفل عن بقية الجوانب الأخرى المهمة، التي قد تكون هي السبب الرئيس إلى ما وصل إليه هذا المثابر الناجح، فهناك أمور تسبق النجاح وتصاحبه وتستمر معه، منها ما أشرنا إليه من بذل التضحيات، والتنازل عن الكثير من راحة البال والبدن والأهل والأقارب، وإلى السعي المتواصل في ترقية النفس، وكلما ارتقى الإنسان ازدادت هذه التضحيات والمسؤوليات، والناجح يستقطب إليه الأنظار على حسب نجاحه، وتكون هذه الأعين راصدة مترقبة، ما بين محب مشفق أو حاسد متحفز، فالحياة كلها جهاد وعراك لا ينتهي، يجب أن تسايرها في الركض والمتابعة، فمن توقف توقفت به الحياة ومن بذل وواصل زاد نجاحا وتألقاً.

لو استعرضنا مسيرة المحتفى به هذه الليلة وسنفعل، لعرفنا مقدار ما بذله من جهد وصبر ومصابرة، وترقية لنفسه لتتواكب مع ما يحققه، فسنستقري في سيرته، تلقيه الكثير من الدورات العلمية المتخصصة في مجال الرياضة القاعدية، وحضور الكثير من ورش العمل المتعددة، والكثير من الندوات المؤطرة لرياضات النخبة، والمشاركة في العديد من اللجان الرياضة للجميع، وتأطيرها وتقييمها جهويا ووطنيا، مع مواصلة تحسين الإمكانيات والقدرات والمهارات الفكرية والحياتية، بما يتوافق مع حياة وحاجيات الطفولة والشباب العصرية، والتي كانت ولا شك أكبر داعم لبناء شخصيتهم، التي نحتفي بشيء منها في هذا المكان وفي هذا اليوم.

شكرا لك السي احمد، من كل قلوبنا على تضحياتك وجهدك ومسيرتك وابتسامتك المشرقة التي هي جزء من بصمتك والتي لا تفارق تعابير وجهك، وفقك الله وكثر بيننا من أمثالك.

 

شاهد هذا شريط 

  

المخيم الوطني الأول للدرجات الهوائية بدمنات

احتفالا بالذكرى ال 62 لعيد الإستقلال المجيد، شاركت جمعية نادي الدراجات الهوائية والسياحة الجبلية المتواجد مقرها بمدينة الفنيدق، في المخيم الوطني الأول للدراجات الهوائية والسياحة الجبلية، الذي نظمته بمدينة دمنات إقليم أزيلال جمعية أجيال دمنات يومي: 17 و18 نونبر 2017.


المزيد من المقالات...

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات