موقع وزارة الشباب و الرياضة

البنية التحتية الرياضية بازيلال تتعزز بحلبة مطاطية لألعاب القوى

 

في اطار النهوض بالرياضة عموما و برياضة ألعاب القوى على وجه الخصوص، تعززت البنية التحتية الرياضية بمدينة أزيلال، بحلبة مطاطية بجودة عالية تابعة للمركب الرياضي لأزيلال تعد بمثابة "مشتل حقيقي" لبروز أبطال المستقبل في هذه الرياضة على المستوى الوطني والدولي.

وقد أكد السيد صالح ايتعلي، المدير الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة بأزيلال ،في تصريح للقناةالأولى ،إن هذه الحلبة "ستدفع قدما بالرياضةعلى مستوى إقليم أزيلال ، في أفق بروز عدائين أبطال على المستوى الوطني والدولي"، كما ستساهم في تعزيز التجهيزات الرياضية والارتقاء بممارسة ألعاب القوى على مستوى الإقليمي و الوطني.

وأضاف أن بانجاز هذه المنشأة الرياضية تكون الصورة قد اكتملت بالنسبة لعدائي ألعاب القوى ، مؤكدا أن الحلبة موضوعة رهن إشارة جميع الأندية والجمعيات المعنية بهذا النوع  الرياضي .

يشار إلى أن هذا المشروع يندرج في اطار تأهيل المركب الرياضي بأزيلال الذي رصد له غلاف مالي قدره 12 مليون درهم في اطار الشراكة بين:

وزارة الشباب و الرياضة: 6 مليون درهم

جهة بني ملال خنيفرة: 3 مليون درهم

المجلس الإقليمي لأزيلال: 2 مليون درهم

الجماعة الترابية لأزيلال: 1 مليون درهم

ويشتمل حلبة مطاطية تتألف من ست ممرات ، وملعب معشوشب ، تأهيل مستودعات للملابس وتوسيع المدرجات .

وسيشكل هذا الإنجاز الجديد، الذي يعد جزءا من استراتيجية وزارة الشباب و الرياضة الرامية الى تطوير و تعزيز البنيات التحتية الرياضية ، انطلاقة حقيقية لرياضة ألعاب القوى ، سيما  أن حلبة أزيلال تعنبر ثاني حلبة بعد  افران التي تقع على علو 1400 متر فوق سطح البحر مما يؤهلها لتكون فضاءا متميزا لتربصات الأبطال من مختلف الأندية الوطنية و الدولية .

 

 

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات