موقع وزارة الشباب و الرياضة

مؤسسة النهوض بالأعمال الاجتماعية تنظم يوما تحسيسيا حول سرطان الثدي

 

 

حملة للتحسيس و الكشف المبكر لداء سرطان الثدي بالمركز الإقليمي للتكوين المهني النسوي

 

 

في إطار المخطط الوطني للوقاية من السرطان للفترة الممتدة ما بين 2010 و2019، والرامية إلى تحسيس وتوعية النساء بأهمية الكشف المبكر لداء سرطان الثدي وبالتالي التخفيض من معدلات الإصابة والوفيات بهذا الداء.

نظم بالمركز الإقليمي  للتكوين المهني النسوي يومي الثلاثاء و الأربعاء 24 /25 اكتوبر2017 حملة للتحسيس و الكشف المبكر لداء سرطان الثدي و ذلك تحت إشراف المديرية الجهوية لوزارة الشباب و الرياضة  لجهة بني ملال خنيفرة  وبتنسيق مع  كل من المديرية الجهوية  لوزارة الصحة و مؤسسة للاسلمى للوقاية و علاج داء السرطان.

وتتوخى هذه الحملة المنظمة بالأساس، تحت شعار "الكشف المبكر ينقذ الحياة"، اطلاع النساء على مخاطر هذا النوع من السرطان، وأهمية القيام بتشخيص وتكفل مبكرين لهذا المرض، الذي يعتبر من بين أحد أهم الأمراض التي يجري تشخيصها لدى النساء ،وحسب اللجنة المنظمة فإن هذه الحملة استفادت منها 120 رائدة بالمركز.

و للإشارة ففي المغرب، يشكل سرطان الثدي وعنق الرحم مشكلة حقيقية للصحة العمومية، حيث أنهما لا يمثلان فحسب السرطان الأكثر انتشارا عند النساء (36.1 % بالنسبة للثدي و 12.8%بالنسبة لعنق الرحم)، بل إنهما يتسببان في عدد كبير من الوفيات بسبب تأخر التشخيص.    

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

      

البحث

المفكرة

اقتراحات