موقع وزارة الشباب و الرياضة

إطلاق حملة شبابية عربية تحت شعار "لا للعنف.. لا للتطرف.. لا للإرهاب"، وذلك بحضور عدد من وزراء الشباب والرياضة العرب

 

 

القاهرة 15 ماي 2016 (ومع) أطلقت جامعة الدول العربية، اليوم الأحد بالقاهرة، حملة شبابية عربية تحت شعار "لا للعنف.. لا للتطرف.. لا للإرهاب"، وذلك بحضور عدد من وزراء الشباب والرياضة العرب، من بينهم السيد لحسن سكوري وزير الشبيبة والرياضة، فضلا عن ممثلي عدد من الهيئات الدولية والإقليمية
وأكد الأمين العام للجامعة العربية، نبيل العربي، في كلمة بالمناسبة، أن هذه الحملة الشبابية العربية تمثل رسالة قوية لصناع القرار مفادها أن الشباب بطبيعته محب للسلام ويرغب في التصدي لكافة أنواع العنف والغلو والجريمة والإرهاب، داعيا إلى استثمار الشباب باعتبارهم رأس الحربة في مواجهة الإرهاب وطاقة الأمم وقادة المجتمعات نحو تحقيق التنمية
وتتضمن الحملة التي أطلقتها الجامعة ومجلس وزراء الشباب والرياضة العرب فعاليات تهدف إلى نشر الوعى بين الشباب والتصدي للجماعات المتطرفة وتعزيز مشاركتهم في صناعة القرار ونشر القيم الدينية الأصيلة وتقديم صورة مضيئة حول الدين.
ودعا نبيل العربي إلى الاهتمام بالرياضة كجزء لا يتجزأ من التربية العامة في الدول العربية وتشجيع الرياضة المدرسية ورياضات ذوي الاحتياجات الخاصة والنساء ووضع خطط وطنية لنشر الرياضة بين الأطفال والشباب.
وشارك المغرب في إطلاق هذه التظاهرة بوفد يترأسه وزير الشباب والرياضة السيد، لحسن سكوري الذي شارك في وقت لاحق اليوم، في أشغال الدورة ال60 للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة، وغدا الاثنين في اجتماع الدورة ال39 لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب، ويضم كلا من مدير التعاون والتواصل والدراسات القانونية بالوزارة ، السيد ياسين بلراب ، وجمال السحيمي ، رئيس قسم الشباب.

 

 

الصفحة الرئيسية

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

      

البحث

المفكرة

اقتراحات