موقع وزارة الشباب و الرياضة

دليل الإجراءات و الاستقبال بمراكز حماية الطفولة

في إطار مساعي تجويد الخدمات المقدمة بصفة عامة داخل مراكز حماية الطفولة المتواجدة بربوع المملكة المغربية، نظم بمركز إعادة التربية التابع للمديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة ببنسليمان في الفترة الممتدة ما بين 16و22 ابريل 2015 دورة تكوينية حول دليل الإجراءات لتحسين الاستقبال بمراكز حماية الطفولة وإعادة التربية، أطرها السيد البقالي عبد العالي مرفوقا بالسيد ميلود السفناج رئيس مصلحة حماية الطفولة بالادارة المركزية وبشرى الخيدر، الهدف من هذا التكوين إمداد الأطر العاملة بهذه المراكز بالإجراءات الضرورية لاستقبال الأطفال لحماية أنفسهم من جميع المخاطر التي يمكن أن تلحق سواء بالطفل أو بالمربين، من حيث القوانين المعمول بها في هذا الاطار، كما يهدف هذا التكوين إلى توحيد العمل بالمراكز و خلق زاوية مستقلة لهذه المؤسسات.  

و قد عرف هذا النشاط استفادة مهمة جدا و مر في أجواء يسودها الاحترام المتبادل والنقاش الجاد.


وتجدر الاشارة أن وزارة الشباب والرياضة تنظم ابتداء من 25 مارس إلى غاية 14 ماي المقبل دورات تكوينية حول موضوع "دليل الإجراءات واجراءات الاستقبال بمراكز حماية الطفولة" لفائدة 294 مشارك من أطر الوزارة ومكتب التكوين المهني وانعاش الشغل ووزارة التربية الوطنية، المتدخلين بمراكز حماية الطفولة، بالإضافة إلى الأطر الداعمة لهذه المراكز. وفي السياق نفسه ذكر بلاغ للوزارة أن هذه الدورات التكوينية، التي يشرف على تأطيرها أطر من سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط بالإضافة إلى أطر وزارة الشباب والرياضة وبعض الفعاليات الجمعوية، تهدف إلى تمكين العاملين بمراكز حماية الطفولة من اكتساب مضامين دليل الإجراءات وتكوين الأطر على مجموعة من القواعد والمعايير من أجل تنسيق سير وتسيير مراكز حماية الطفولة. كما تهدف هذه الدورات - يضيف البلاغ - إلى تحسين جودة الخدمات وعصرنة مراكز حماية الطفولة بالرفع من مستواها لتتطابق مع المعايير الدولية. وأوضح البلاغ أن هذه الدورات التكوينية تدخل في إطار اتفاقية الإطار الموقعة بين حكومتي المملكة المغربية والولايات المتحدة الامريكية حول مشروع " تحسين الخدمات بمراكز حماية الطفولة " من أجل تمكين العاملين بهذه المراكز من اكتساب مضامين دليل الإجراءات، وتكوينهم على مجموعة من القواعد والمعايير التي تساهم في عصرنتها وتحسين جودة خدماتها . وتتوفر الوزارة حاليا على عشرين مركزا لحماية الطفولة موزعة عبر التراب الوطني خمسة منها خاصة بالفتيات، تشتغل جميعها من أجل إعادة إدماج الطفولة الجانحة من خلال مجموعة من البرامج التكوينية والأنشطة التربوية بشراكة مع عدة متدخلين سواء قطاعات حكومية وغير حكومية وخاصة ، بالإضافة إلى المساهمة الفعالة لجمعيات المجتمع المدني. 

وتطرقت الدورة إلى أربع مواضيع أساسية هي كالتالي  :

- الاجراءات والمساطر التأديبية المطبقة بمراكز حماية الطفولة .

- الادعاء الاعتداء أو العنف على الحدث من طرف العاملين بمراكز حماية الطفولة .

- تدبير الطوارئ والاجراءات الامنية في مراكز حماية الطفولة .

- نماذج رعاية النزيل أقل من 12 سنة وأكثر من 17 سنة .

  

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات