موقع وزارة الشباب و الرياضة

فاس العاصمة الدولية لشباب منظمة التعاون الإسلامي

فاس: اجتماع تنسيقي لأشغال "المنتدى الشبابي للوقاية من التطرف والعنف"

 

في إطار فعاليات "فاس العاصمة الدولية لشباب منظمة الإسيسكو لسنة 2017" والمنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، تنظم وزارة الشباب والرياضة "المنتدى الشبابي للوقاية من التطرف والعنف" في الفترة الممتدة بين 21 و24 نونبر 2017 بمدينة فاس.

 

لقاء تنسيقي بالمديرية الجهوية للوزارة بفاس، ترأسه السيد محمد الغراس الكاتب العام بالنيابة للوزارة بحضور اللجنة التنظيمية على الصعيد المركزي والجهوي

       

تحت شعار "من أجل شباب متطوع حامل لثقافة السلام"، تنظم وزارة الشباب والرياضة  بشراكة مع منظمة الإسيسيكو "المنتدى الشبابي للوقاية من التطرف والعنف" لتحفيز الشباب على الانخراط في مشروع ترسيخ قیم التطوع والسلم والاعتدال والانفتاح والإبداع.وسيشارك في هذه الفعاليات 200 شاب وشابة من مختلف دول العالم الإسلامي.

 

وقد أكد المدير الجهوي بالنيابة لوزارة الشباب والرياضة بجهة فاس مكناس، السيد حسن صابر، الأهمية التي توليها الوزارة لمثل هذه التظاهرات ، مبرزا دوافع اختيار مدينة فاس التي تنفرد بخصوصيات تاريخية ودينية.

 

السيد حسن صابر المدير الجهوي بالنيابة لجهة فاس مكناس

 

كما أشار إلى أن هذا المنتدى يأتي استكمالا لاستراتيجية الوزارة في محاربة العنف والتطرف من خلال المنتديات والتظاهرات بشراكة مع فعاليات المجتمع المدني والمصالح الخارجية والمؤسسات الرسمية.

 

 

جانب من اللجنة المشاركة في اللقاء 

ويعتبر "المنتدى الشبابي للوقاية من التطرف والعنف"فرصة للتلاقي والتفاعل بين الشباب الريادي من مختلف بلدان منظمة التعاون الإسلامي بالإضافة إلى ممثلي المؤسسات الدولية والمحلية العاملة في مجالات ومقاربات الوقاية من التطرف والعنف، ومن خلال ورشات عمل وندوات مع خبراء ومتخصصين.

الدورة الحادية عشرة للجائزة الوطنيّة للإدارة الإلكترونيّة.

تماشيا مع مقتضيات دستور المملكة، ورغبة في المساهمة في المجهودات المبذولة وطنيا لتسهيل ولوج المواطنين إلى المعلومة، عملت وزارة الشباب والرياضة على إحداث موقع إلكتروني خاص بكل مديرية إقليمية على حدة أي ما مجموعه 78 موقعا إلكترونيا وذلك بغية:

§       التواصل أكثر بشأن برامج وأنشطة الوزارة محليا؛

§       التعريف بطريقة متواصلة بكل المستجدات في مجال الرياضة والشباب؛

§       حث الساكنة محليا وجهويا وخاصة فئة الشباب والرياضيين على ولوج المنشآت الرياضية والشبابية المتوفرة والمشاركة في برامجها وأنشطتها.

لذا كونوا في الموعد وساهموا في تعزيز حظوظ هذه البوابات الإلكترونية للظفر بالجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية، من خلال نقر الصورة .

المزيد من المقالات...

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات