موقع وزارة الشباب و الرياضة

اختتام فعاليات المهرجان النسوي الثاني المنظم بمركز التكوين المهني النسوي المسيرة بكلميم

المهرجان النسوي الثاني تحت شعار: ‘’المرأة الوادنونية شريك أساسي في خدمة التنمية‘‘،

     

    

  استقبل اليوم الخميس الموافق ل 22 مارس 2018 على الساعة الرابعة عصرا مركز التكوين المهني النسوي المسيرة التابع للمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم، فعاليات اختتام المهرجان النسوي الذي نظمته الجمعية الإقليمية لدعم الأندية النسوية ومراكز التكوين المهني بتنسيق مع المديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم، وذلك طيلة أيام 20 -21 – 22 مارس 2018 بمركز التكوين المهني النسوي المسيرة التابع للمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم. هذا المهرجان الذي يأتي في إطار الاحتفالا باليوم العالمي للمرأة والذي يصادف الثامن من مارس من كل سنة، والذي نظم تحت شعار ‘’المرأة الوادنونية شريك أساسي في خدمة التنمية‘‘، وحضر في هذه الحفل الذي يعد اختتاما للمهرجان وفد رفيع المستوى يتمثل في كل من السادة:

السيد باشا مدينة كلميم

السيد المدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة بكلميم

السيد قائد المنطقة الأمنية بكلميم

السيد رئيس المجلس البلدي بكلميم

السيد المنسق الجهوي للتعاون الوطني بكلميم

السيد ممثل جهة كلميم وادنون

السادة البرلمانيين عن إقليم كلميم

السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بكلميم

السيد ممثل المجلس الإقليمي

السادة مديرو دور الشباب ومراكز في خدمة الشباب التابعة للمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم.

السيد ممثل المديرية الجهوية للصناعة التقليدية والاقتصاد الرقمي بكلميم

   وبعد أن تم استقبال الوفد من طرف السيدة المسؤولة الإقليمية للشؤون النسوية بكلميم، والسيدة مديرة مركز التكوين المهني النسوي بكلميم، والأطر الإدارية والتربوية بالمركز، قام الوفد بزيارات استطلاعية على أروقة الخياطة والحلاقة والطبخ والمعامل التربوية التي تم اعدادها بمناسبة المهرجان، وقد اشاد الوفد بالدور الطلائعي الذي يلعبه المركز باعتباره فضاءا خصبا يفتح الباب للعديد من نساء المدينة لتلقي تكوينات في العديد من الشعب، وكذا يعد فضاءا يسمح للمرأة بالخروج من جو المنزل إلى التكوين واكتساب معارف وخبرات جديدة، وبعد ذلك انتقل الوفد للمنصة لمشاهدة العديد من العروض الفنية والثقافية والغنائية التي أتحف فيها رائدات المركز الحضور الكريم، وبعد تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، انتقل الحضور للاستماع للنشيد الوطني ثم بعد ذلك كلمة للسيد الحسين الشهراوي المدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة بكلميم، ثم تلتها كلمة للسيدة حكيمة حميدي المسؤولة الإقليمية للشؤون النسوية حيث رحبت خلالها بالحضور، كما عرجت على الأدوار الهامة التي تلعبها المرأة الوادنونية من خلال فعاليتها وحضورها في مجالات عدة، وخير دليل على ذلك نجاح هذه النسخة من المهرجان النسوي المنظم بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، ثم مر الحضور للاستمتاع بباقي فقرات الحفل.

 

DSCN0095.JPGDSCN0050.JPGDSCN0107.JPGDSCN0180.JPGDSCN0103.JPGDSCN0183.JPGDSCN0263.JPGDSCN0158.JPGDSCN0134.JPGDSCN0155.JPGDSCN0114.JPGDSCN0210.JPGDSCN0111.JPGDSCN0184.JPGDSCN0203.JPGDSCN0181.JPGDSCN0189.JPGDSCN0194.JPGDSCN0108.JPGDSCN0077.JPG

DSCN0366.JPGDSCN0064.JPGDSCN0063.JPGDSCN0012.JPGDSCN0269.JPGDSCN0056.JPGDSCN0021.JPGDSCN0028.JPGDSCN0072.JPGDSCN0038.JPGDSCN0060.JPGDSCN0306.JPGDSCN0019.JPGDSCN0039.JPGDSCN0014.JPGIMG_3284.JPGDSCN0010.JPGDSCN0044.JPGDSCN0015.JPGDSCN0013.JPG

الجمعية الإقليمية لدعم الأندية النسوية ومراكز التكوين المهني بكلميم تنظم المهرجان النسوي في نسخته الثانية

   احتفالا باليوم العالمي للمرأة والذي يصادف الثامن من مارس من كل سنة، تنظم الجمعية الإقليمية لدعم الأندية النسوية ومراكز التكوين المهني بتنسيق مع المديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم، مهرجانا نسويا في نسخته الثانية وذلك تحت شعار ‘’المرأة الوادنونية شريك أساسي في خدمة التنمية‘‘، وذلك طيلة أيام 20 -21 – 22 مارس 2018 بمركز التكوين المهني النسوي المسيرة التابع للمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم.

  وقد قام السيد الحسين الشهراوي المدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة بكلميم، مرفوقا بالسادة رؤساء الملحقات الإدارية الثالثة والثانية بكلميم، والسيدة حكيمة حميدي المسؤولة الإقليمية للشؤون النسوية بالمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة بكلميم، والسيدة لطيفة بن علي مديرة مركز التكوين المهني النسوي المسيرة بكلميم، وموظفي المديرية بافتتاح المهرجان وذلك يومه الثلاثاء الموافق ل 20 مارس 2018 على الساعة الرابعة عصرا، وانتقل الوفد بعد ذلك إلى الأروقة التي أتت فضاءات المركز وأضفت طابعا تقليديا صرفا عليه، وذلك من ما استحسنه الوفد لكونه يقرب أكثر للاختصاصات الموكولة للمركز من جهة، ومن جهة أخرى التقريب أكثر لما يمكن للمرأة الوادنونية أن تصنعه وتنتجه من خلاله ما تتلقاه من تداريب وتكوينات في مثل هذه المراكز.

  ويعد المهرجان فرصة لللتعريف بالمرأة الوادنونية ) نسبة لوادنون( والتعريف باسهاماتها في المجال الفني والتربوي والثقافي، وكذا حضورها كجزأ لا يتجزأ من حياة المجتمع الصحراوي والأمازيغي الممتزج بهذه الجهة العزيزة على قلوب المغاربة، كما يعد المهرجان فرصة لإبراز ما تزخر به أطر مركز التكوين المهني النسوي المسيرة بكلميم، من أطر ورائدات من كفاءات عالية في مجالات الخياطة بأنواعها والطبخ والحلاقة ومعامل تربوية، كما يعد المهرجان فرصة لتقريب المرتفقين والزوار أكثر فأكثر إلى مختلف أنواع الثقافات والعادات التي تزخر بها هذه الجهة.

  ويترقب أن يمتد المهرجان طيلة ايام 20 -21 -22 مارس 2018، وسيختتم بحفل ختامي ستتخلله عروض فنية وثقافية شيقة وتكريمات واحتفاءات ببعض النساء الفاعلات في المجال الفني والثقافي والتربوي بالمدينة، وذلك يومه الخميس الموافق ل 22 مارس 2018 ابتداءا من الساعة 15:00 بعد الزوال.

IMG_3331.JPGIMG_3453.JPGIMG_3439.JPGIMG_3371.JPGIMG_3332.JPGIMG_3434.JPGIMG_3372.JPGIMG_3382.JPGIMG_3378.JPGIMG_3469.JPGIMG_3336.JPGIMG_3441.JPGIMG_3374.JPGIMG_3389.JPGIMG_3390.JPG20180320_172316.jpgIMG_3427.JPGIMG_3446.JPGIMG_3337.JPGIMG_3456.JPG
IMG_3460.JPGIMG_3398.JPGIMG_3288.JPGIMG_3560.JPGIMG_3555.JPG20180320_174926.jpgIMG_3492.JPGIMG_3449.JPGIMG_3569.JPGIMG_3292.JPGIMG_3556.JPG20180320_172320.jpgIMG_3504.JPGIMG_3508.JPGIMG_3557.JPGIMG_3437.JPGIMG_3410.JPGIMG_3580.JPGIMG_3511.JPGIMG_3534.JPG

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات