موقع وزارة الشباب و الرياضة

الدورة الــ5 لسباق كلميم الوطني تبصم على مشاركة نسوية قياسية

 

تميزت النسخة الخامسة من السباق الوطني على الطريق، التي أقيمت صباح اليوم الأحد بمدينة كلميم، بمبادرة من جمعية اساتذة التربية البدنية ،بمشاركة قياسية بلغت 3150 امرأة وفتاة.

وعرف ختام دورة هذه السنة، التي جرت بحضور الكاتب العام لولاية جهة كلميم السمارة ومنتخبين ورؤساء مصالح خارجية، توزيع الكؤوس على المشاركات اللاتي تألقن في الفئات الخمس، من بينها الصغيرات والفتيات المتمدرسات، والنساء كبيرات السن، والشابات والمحترفات.

وفازت في السباق الوطني العداءة فتيحة بنشتكي (نادي شباب الحي الحسني) التي تقدمت على فتيحة أسميد (نادي الصويرة) وسناء الطرشي (نادي الجيش الملكي). أما في فئة الفتيات المتمدرسات، كان المركز الأول من نصيب زينب مسيعي ، متبوعة في المركزين الثاني والثالث على التوالي بكل من سلطانة الحويج وسكينة بباسين.

أما المركز الأول في فئة النساء كبيرات السن، فعاد لمباركة الراضي متقدمة على شرفي عائشة و عزيزرة الفاسي ، فيما احتلت كل من شيماء بردرود وحليمة ابيزراك وعائشة الكيحل على التوالي المراكز الثلاثة الأولى في فئة فتيات الشبابات ، فيما آلت المرتبة الأولى هماد ياسمين وفاطمة الزهراء بوشماهو وايرو اسماء على المركزين الثاني والثالث في فئة الصغيرات.

كما تميزت دورة هذه السنة بحضور نزهة بيدوان، بطلة العالم السابقة مرتين (1997 و2001) وحاملة ذهبية كأس العالم (1998) في سباق 400م حواجز ورئيسة جمعية “المرأة .. إنجازات وقيم”.

30 شابا بكلميم يستفيدون من دورة تدريبية في تقنياترات إدارة المناظ

 

30 شابا بكلميم يستفدون من دورة تدريبية في تقنيات إدراة المناظرات

 

 

اختتمت مؤخرا بمدينة كلميم ، دورة تدريبية حول المناظرة وتقنياتها.

وتندرج هذه الدورة التكوينية التي نظمتها جمعية شباب الخير للتنمية بكلميم ، بتنسيق مع منتدى الشباب المغربي في إطار برنامج صوت الشباب المغربي، حيث استفاد منها 30 شابا و شابة جمعويين ينحدرون من كلميم ، وآخرين من مدن أكادير و سيدي افني.

وأبرز رئيس الجمعية المنظمة ،رشيد بن الصغيار،أن الهدف من هذه الدورة هو تعزيز قدرات الشباب المشاركين في مجال المناقشات والحوارات ، وكذا تعزيز ثقافة الحوار و تقبل الرأي الآخر.

وتميزت هذه الدورة التي أشرفت على تأطيرها مستفيدة ضمن صوت الشباب المغربي بالتعريف بالمناظرة و أنواعها وتقنيات التناظر ، كما تم بالمناسبة تنظيم ورشة تطبيقية للتناظر في موضوع “هذا المجلس يؤمن بضرورة اعتماد اللغة الانجليزية في المقررات الدراسية كلغة أجنبية أولى بدل اللغة الفرنسية”، ليتم في الأخير توزيع شواهد المشاركة على الحاضرين

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات