موقع وزارة الشباب و الرياضة

الكشفية الحسنية المغربية فرع جرسيف تحتفل باليوم العالمي للمرأة..

الكشفية الحسنية المغربية فرع جرسيف تحتفل باليوم العالمي للمرأة..

إحتضنت دار الشباب علال بن عبد الله بجرسيف،يومه السبت 09 مارس 2019 ، ابتداءا من الساعة الرابعة بعد الزوال أمسية ثقافية وتربوية من تنظيم الكشفية الحسنية المغربية فرع جرسيف، إحتفالا باليوم العالمي للمرأة تحت شعار "المرأة رافعة المجتمع" وذلك تنفيدا لبرنامجها السنوي وإستمرارا في أنشطتها الثقافية والتربوية الهادفة، التي تسعى إلى بث روح التعاون والإبداع وتروم كذلك إلى ترسيخ القيم الوطنية والتربوية النبيلة.

في مستهل هذه الأمسية التربوية، رحب فرع جرسيف للكشفية الحسنية المغربية بالحضور الكريم وأعطيت الكلمة لممثل عن مكتب الفرع الذي أثنى على هذه الأنشطة الموازية وثمنها باعتبارها تساهم في إغناء الرصيد الثقافي والمعرفي لدى جل الفئات العمرية التي ستساهم بالعديد من الفقرات الفنية والتربوية إبتداءا من فئات البراعم و الأشبال والزهرات (من 4 إلى 12 سنوات) وكذا فئات الكشافة والكشاف المتقدم والرائدات (من 12 إلى 18سنة) ووصولا إلى فئة الجوالة والدليلات (18 سنة فما فوق). ثم إعتبار الإحتفال بعيد المرأة فرصة لتقديم الشكر والإمتنان لكل النساء سواءا الموظفة و العاملة وربة البيت على كل مجهوداتها في المجتمع وفي تربية الأبناء والنشء،لم يفوت ممثل الفرع الفرصة كذلك بتقديم الشكر للكل الحضور ..

تم إفتتاح فقرات الأمسية بآيات بينات من الذكر الحكيم، تلاها النشيد الوطني والنشيد الرسمي للكشفية الحسنية الذي أداه مجموعة من كشافة الفرع.

إستمرت الفقرات التي تميزت بالتنوع والإبداع: من لوحات تعبيرية أدتها مجموعة من المرشدات تحت قيادة القائد كمال هيدور ثم تلتها فقرات متنوعة تنتمي كلها إلى خانة الفن الهادف من مسرح وسكيتشات من تأطير القائدحمزة منصف ثم موشحات ووصلات غنائية تحت اشراف القائد حمزة الجلولي وفقرات من فن (الراب) من أداء Baderess وكل ذلك من إبداع منخرطي فرع جرسيف للكشفية الحسنية المغربية.

وقد عرف هذا النشاط حضور كثيف واستثنائي وكذا حضور رئيس المجلس الإقليمي السيد أحمد العزوزي وبعض الوجوه المعروفة بمدينة جرسيف وتم توشيحهم بالمنديل الكشفي كعربون شكر وامتنان على دعمهم المستمر للفرع بجرسيف .

في ختام فقرات هذه الأنشطة تم تكريم بعض النساء وقدمت لهن شواهد شكر وتقدير وهدايا بسيطة إمتنانا لهن وشكر على مايقدمنه من هبات عظيمة، فأجمل صفة وهبها الله للمرأة هي الأمومة، فكل عام وأنت بألف خير أيتها المرأة

 

 

الكشفية الحسنية المغربية فرع جرسيف رحلة الاستكشافية لمنطقة تافوغالت

 

 

تماشيا مع البرنامج السنوي التي سطرته الكشفية الحسنية المغربية فرع جرسيف الهادفة إلى تقريب بعض الممارسة الكشفية وارتباطها بحياة الخلاء ورغبة منا جعل الكشافة المشاركين في هاته الرحلة الاستكشافية لمنطقة تافوغالت وزكزل لاحتكاك بعناصر الطبيعة والمجال الغابوي باعتبار الغابة أصل وموطن كل كشاف ، ”.

وقد اتخدت منطقة “تافوغالت” و" زكزل" وجهة للخرجة؛التي نظمت يوم الأحد 03 مارس 2019 نظرا لكونها تمثل سلسلة من الجبال الصخرية القديمة، وتزخر بالكائنات الإحيائية وبجمالية غابتها . وأثناء هذه الخرجة الاستطلاعية والاستكافية، تم التوقف عند ثلاثة محطات؛ الأولى منطقة "زكزل ، فتمت معاينة مجموعة من الأشكال الرسوبية . وفي المحطة الموالية، تم الوقوف عند “مغارة الحمامة”، وهي من أهم الآثار الموجودة بالمغرب الشرقي وأقدمها في المنطقة التي تعاقبت عليها مجموعة من الحضارات. والمحطة الثالثة هي مركز " تافوغالت" باعتبارها منطقة تحتضن وتتضمن أثارا تكشف عن تاريخ مجيد وتتميز

بتنوع الحيوانات وأنواع عديدة من الأشجار.

وعرفت هاته الرحلة الاستكشافية والاستطلاعية كذلك مجموعة من الأنشطة الترفيهية والعاب خارجية

إن هذه الخرجة، قد حققت مجموعة من الأهداف التي تم تسطيرها، ويمكن حصرها في ما يلي:

تمكن الكشاف من معرفة مناطق غابوية جبلية بشكل أقرب.

استكشاف منطقة مهمة وجديرة بالاهتمام.

التزام الكشافة بروح الانضباط طيلة اليوم.

الترفيه وتكسير الرتابة والانفتاح على مناطق تاريخة ذات طبيعة خلابة في المنطقة الشرقية.

قد استفادة من هاته الخرجة 56 كشاف بمختلف مراحلهم العمرية تحت تأطير قائد النشاط العام كمال هيدور

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات