موقع وزارة الشباب و الرياضة

تخوفات من تأثيرات سلبية لنظام سيكما على قطاع الرياضة. ومديرية الحاجب تتريث

 

 

توصل الموقع بنسخة من بيان يحمل توقيع أكثر من عشرين جمعية من جمعيات المجتمع المدني وبالأخص الجمعيات الرياضية بالحاجب تعبر عن استيائها لما وصفته بالوضعية المزرية التي تعيشها الجمعيات الرياضية بالمدينة بالنظر إلى غياب دعم مادي حقيقي للجمعيات يؤهلها للقيام بوظائفها.
وعبرت الجمعيات الموقعة عن “البيان الاستنكاري” عن استيائها مما أسمته بالتنزيل المتسرع لنظام “تسيير مرافق الدولة بطريقة مستقلة” المعروف اختصارا باسم “segma” وهو ما اعتبره البيان كفيلا بتعميق معاناة الفرق الرياضية التي تمثل المدينة في البطولات الجهوية والوطنية.
وحسب مصدر مسؤول بالمديرية الإقليمية للشباب والرياضة بالحاجب. فإن الجمعيات الرياضية من حقها أن تتخوف من تطبيق نظام سيكما الذي يفرض مقابلا ماديا على استغلال الملاعب الرياضية. مؤكدا أنه ولغاية هذه اللحظة لا تزال الجمعيات الثلاث المعنية بهذا القرار تستفيد من القاعة المغطاة لمدينة الحاجب بالمجان. حيث تخصص لها ثلاث حصص أسبوعيا من ساعة ونصف للجمعية، إضافة إلى المقابلات الرسمية. لتكون مديرية الحاجب هي المديرية الوحيدة بجهة فاس مكناس التي لم تفعل العمل بنظام سيكما، التي دخل العمل بها منذ فاتح يناير الجاري. وذلك في أفق إعادة النظر في الأثمنة المحددة في هذا الإطار.
وفي المقابل هناك أصوات تنادي بتحديد أثمنة الاستفادة من الملاعب والقاعات في إطار نظام سيكما  جهويا بدل تحديدها وطنيا حتى تتم مراعاة الخصوصيات الجهوية والمحلية.

 

نقلا عن جريدة العلم

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات