موقع وزارة الشباب و الرياضة

الاحتفاء باليوم الوطني للمغاربة المقيمين بالخارج: رواق متميز للمديرية الإقليمية للشباب و الرياضة بخريبكة

بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني للمغاربة المقيمين بالخارج وتحت شعار "استثمارات مغاربة العالم الفرص والتحديات "،  نظم بمقر عمالة إقليم خريبكة ، يوم الخميس 10 غشت الجاري، لقاء تواصلي مع المغاربة المقيمين بالخارج. وشاركت في تنظيمه المصالح الخارجية و وكالات الأبناك المتواجدة بالخارج وجمعية مهتمة بالجالية بالخارج في هذا اللقاء التواصلي بعرض الخدمات المقدمة لهذه الفئة من المواطنين المغاربة سواء من طرف القطاع الخاص او العام والمجهودات التي تقوم بها تفعيلا للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والبشرية بالإقليم. كما تم تنظيم لقاءات معهم للاستماع إلى أفكارهم والإنصات إليهم قصد توجيههم والاستجابة لانتظاراتهم وتقديم أجوبة وشروحات مقنعة على تساؤلاتهم، واستفساراتهم وحل مشاكلهم في إطار القوانين والمساطر الجاري بها العمل.

وبهذه المناسبة قام الكاتب العام لعمالة الإقليم السيد "الحبيب الورزادي"، رفقة المنتخبين وممثلي السلط المدنية والأمنية والقضائية ورؤساء المصالح الخارجية وثلة من المغاربة المقيمين بالخارج ورجال الإعلام، بزيارة الأروقة التي بلغ عددها 23 رواقا حيث تم تقديم الشروحات الضرورية لاطلاع الحاضرين على نوعية وجودة الخدمات التي تقدم لأفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، سواء خدمات القرب أوكل ما يرتبط بخلق جو من الراحة والأمن والأمان والاطمئنان أو التسهيلات والإجراءات الهادفة إلى تشجيعهم على الاستثمار بوطنهم الأصلي. 

و قد شاركت المديرية الإقليمية لوزارة الشباب و الرياضة بخريبكة برواق متعدد الخدمات يبرز مختلف الأنشطة و العروض خدمات القرب التي بإمكان قطاع الشباب و الرياضة أن يقدمها لفائدة أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، و كذلك عبر إمكانية الاستثمار في كل من مجال الشباب  و الرياضة و الشؤون النسوية و دور الحضانة و رياض الأطفال.


تهنئة

بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد تتقدم أسرة وزارة الشباب و الرياضة بإقليم خريبكة، بأحر التهاني و أطيب المتمنيات إلى كافة أطر و أعوان القطاع و السيد وزير الشباب و الرياضة، و إلى السدة العالية بالله أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده و صاحب السمو الملكي الأمير المحبوب مولاي الحسن و صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد و الأسرة الملكية الشريفة و كافة الشعب المغربي الأبي، و أعاد الله علينا و عليكم هذه المناسبة الغالية بموفور الصحة و العافية و الازدهار و الاستقرار لهذا البلد الغالي.

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات