موقع وزارة الشباب و الرياضة

المديرية الإقليمية بالعرائش تحضر للملتقى الجهوي الأول لمسرح الشباب


  استعدادا لانطلاق الملتقى  الجهوي الأول لمسرح الشباب بجهة طنجة تطوان أيام 13-14-15-16 يونيو 2019،لفائدة  الأندية المسرحية النشيطة بدور الشباب المتوجة على مستوى الاقصاءيات الإقليمية

   انعقد صباح يومه الثلاثاء 11 يونيو 2019 ابتداء من الساعة 11.00 صباحا  بمقر المديرية الإقليمية  اجتماع مع كافة مكونات المديرية من الموظفين .

  وقد خصص الاجتماع  لاتخاذ الترتيبات النهائية  الكفيلة بالمساعدة على إنجاح هذه الفعالية الثقافية و الفنية  الجهوية.

  في كلمته الافتتاحية أوضح المدير الإقليمي أن هذا النشاط يأتي ضمن أنشطة أخرى  تنظم تحت إشراف  المديرية الجهوية في إطار الأنشطة الإشعاعية المشتركة التي تقرر تنظيمها بين المديريات الثمانية  المشكلة للجهة ، والتي تستهدف تحريك الفعل التنشيطي و التكويني للشباب ، والتي انطلقت بالمهرجان الجهوي للمرأة  الذي نظم  بمديرية شفشاون ايام 2-3-4 ماي 2019 ، و ستستمر مع ملتقى المسرح بالعرائش و المهرجان الجهوي للفنون التشكيلية  و المهرجان الجهوي للموسيقى الذي ستحتضنهما مديرية طنجة أصيلة(مدينة أصيلة) في النصف الثاني من شهر  يونيو 2019 .

كما استعرض مجموعة من الأنشطة الإشعاعية  الناجحة التي نظمتها المديرية في المجال الرياضي كالقافلة الرياضية و البيئية بالجماعات الترابية القروية( جنماعة بوجديان –جماعة عياشة ) و مشاركة النادي النسوي في النشاط الإشعاعي بالكلية المتعددة التخصصات ، إضافة إلى أنشطة أخرى هادفة داخل مؤسسات القطاع في الأندية السوسيورياضية  بكل من العرائش و العوامرة ،كما كانت فرصة لاطلاع الحاضرين على مختلف البنيات التحتية التي سيتعزز بها الاقليم برسم هذه السنة ، و تمنى مرة اخرى تضافر الجهود من اجل الحفاظ على الصدى الحسن الذي تحضي به المديرية في الجهة .

الموظفون الحاضرون اجمعوا عن الاستعداد الكامل  للانخراط الجدي و القيام بتنفيذ الأدوار التي ستوكل إليهم في إطار اللجان المحدثة  بكل مسؤولية ، واثنوا في مداخلاتهم على أهمية هذه البرامج التي تتيح مجالا  لإبراز طاقات  الشباب وإبداعاتهم وتمكنهم من  لاحتكاك و تبادل الخبرات و التجارب ، وتنمي لديهم الحس الإبداعي في إطار تنافسي تحفزهم على تنمية مضامين ثقافة الإبداع و دعم مقاصدها النبيلة من اجل المساهمة في الرقي بذوق المجتمع و مناقشة قضاياه  بطرق إبداعية .

وتمخض عن  هذا الاجتماع ،تكوين اللجان التالية :

لجنة اللوجستيك - لجنة الاستقبال-  لجنة الإيواء - لجنة التغذية - لجنة التواصل والتوثيق .

 

اختتام الملتقى الإقليمي لمسرح الشباب

التأم بمركز الاستقبال بالعرائش شمل رواد أبو الفنون "المسرح" بالقصر الكبير و العرائش خلال الحفل الختامي الذي نظمته المديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بالعرائش على شرف الأندية المسرحية الثمانية التي شاركت في الملتقى الإقليمي لمسرح الشباب أيام 15و16 بدار الثقافة بالقصر الكبير وأيام 17 و18بقاعة المركب السوسيوتربوي الوحدة بالعرائش.
الحفل تميز بتقديم عرض الفاعل الجمعوي "نور الدين الشلاوات" شريطا تركيبيا لابرز لحظات الملتقى و كذا بتقديم السيد "عزيز قنجاع"  تقريا باسم للجنة التحكيم أشاد فيه بالأعمال المشاركة واثني فيها على الأجواء الجميلة التي وفرتها الفرق و على الرغبة لديهم في طرح قضايا  مجتمعية  بشكل فني رائع ، كما تضمن التقرير توصيات  أكدت على ضرورة استمرارية هذا النشاط و العمل على  تجويده عبر مجموعة من الاقتراحات .
كما كان مناسبة كرمت فيها المديرية الإقليمية الموظفة "فاطمة البقالي"التي واكبت  حركة الأندية المسرحية منذ إحداث المهرجان الوطني لمسرح الشباب في مشاركاتها الإقليمية والجهوية والوطنية من سنة 2002 إلى سنة 2010، والتي كان حظ مسرح الشباب بالعرائش وفيرا خاصة مع خلال المهرجان الوطني الثاني بالرباط  عندما حصد ممثل إقليم العرائش الجائزة الوطنية والعديد من الجوائز الفردية كأحسن ممثل و السينوغرافيا .
الحفل أيضا أتاح الفرصة للعديد من الفعاليات المسرحية بحاضرتي  الإقليم (القصر الكبير والعرائش) التي نوهت  بهذا النشاط  وعبرت من خلال ارتساماتها عن الشكر والتنويه بمبادرة المديرية التي تمنوا عليها  جعل  هذا الملتقى  نشاطا سنويا  بالإقليم الذي كان وسيزال بيتا  دافئا يوفر كل الظروف لبقاء المسرح بيتا ولودا للشباب الشغوف بالفنون عموما وبالمسرح خصوصا .
بدوره المدير الإقليمي شدد على أن هذا الإقليم عرف بالمسرح ولا يزال يمثل مشتلا لا ينضب من الشباب المتيمين بالمسرح ، والذين لا يحتاجون سوى للقليل من العناية حتى تتفق مواهبهم أكبر .وقدم شكره لرئيسي الجماعتين الترابيتين بالقصر الكبير والعرائش للدعم الذي قدماه لهذا الملتقى من خلال احتضان فضائي قاعة دار الثقافة الخمار الكنوني وقاعة المركب السوسيوتربوي الوحدة لفعاليات الملتقى، وللمجهود العام الذي يبذلونه في سبيل توفير  الفضاءات التربوية والثقافية الكفيلة بتغطية  الخصاص في البنيات التحتية و إتاحة الفرصة للجميع قصد الإبداع  والمشاركة الفاعلة في تنشيط الساحة الفنية  .
الحفل عرف تقديم شواهد تقديرية لكل الأندية المشاركة ولأعضاء لجنة التحكيم وللفعاليات الفنية والثقافية والمسرحية بحاضرتي الإقليم.

المزيد من المقالات...

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات