موقع وزارة الشباب و الرياضة

بلاغ حول الملتقى العربي للفنانين التشكيليين الشباب

مواصلة لفعاليات "الرباط عاصمة الشباب العربي لسنة 2016" التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، تحت شعار:"من أجل شباب متعايش ومبدع  ستحتضن مدينة تطوان خلال الفترة ما بين 22 و26 دجنبر 2016، الملتقى العربي للفنانين التشكيليين الشباب، بمشاركة 250 شابة وشاب من الشباب المغربي ونظيره العربي.

            ويهدف هذا الملتقى إلى المساهمة في إثراء الحركة الفنية العربية وإرساء فضاء جديد للإبداع، وكذا إتاحة الفرصة للشباب العربي من أجل تبادل الخبرات والتجارب وتعميق المعارف التقنية والفنية لديهم من خلال خلق فضاء للحوار الفني، بالإضافة إلى تطوير الممارسة التشكيلية العربية وترسيخ ثقافة إبداعية لدى المشاركين في هذه التظاهرة الفنية.وستعرف هذه التظاهرة الفنية تنظيم معرض يتضمن اللوحات الإبداعية للشباب المشارك وكذا اللوحات المنجزة في إطار الورشات المنظمة خلال هذا الملتقى من قبيل: ورشة الرسم التركيبي، الخط العربي، الأحجام والكتل، بالإضافة إلى تنظيم ندوات فكرية وموائد مستديرة ومحاضرات يؤطرها فنانون تشكيليون معروفون.وبالموازاة مع النشاط الرئيسي للملتقى، سيتم تنظيم لقاءات مع بعض الفعاليات الفنية الوطنية، وكذا مسابقات وأمسيات ثقافية وفنية لفائدة المشاركات والمشاركين، إلى جانب زيارة بعض المعالم السياحية والثقافية للحمامة البيضاء. ومن المبرمج أن يتم تتويج الأعمال الفنية الشبابية في ختام هذا الملتقى، بغية تشجيع المواهب الشابة على مواصلة مشوارهم الفني والارتقاء بأعمالهم التشكيلية.

 

أمسية شعرية و فنية متميزة بألوان الشباب في رحاب دار الشباب العوامرة

نظم نادي "الشعر والزجل " التابع  لدار الشباب العوامرة،  يوم السبت 10 دجنبر 2016  ابتداء من الساعة 5.00 مساء ،أمسية شعرية  زجلية على شرف الزجال العرائشي "الباكي محمد".وقد تميزت هذه الامسية  بمشاركة مكثفة  من المواهب الشابة على المستوى المحلي بالجماعة القروية العوامرة ، شعراو زجلا و موسيقى. حيث تخللت هذه الأمسية مقاطع غنائية برفقة المتألق هشام الغشوى ويوسف الكروطي الذين أتحفا الحضور الغفير الذي غصت به قاعة دار الشباب  بمعزوفات موسيقية  و قطع غنائية  مختارة  استحسنها الحاضرون .

 الامسية كانت من تنشيط  الاستاذ "سفيان اللحاس " واستهلت بكلمة  مدير المؤسسة  المختار بن دغة ولد العمراني  الذي اكد باسم الادارة وباسم  الشعراء الشباب على ضرورة تشجيع المواهب المحلية والأخذ بيدها لأجل صقل موهبتهم وتحقيق طموحاتهم في المستقبل ليس فقط على مستوى الشعر والزجل و انما في مختلف الفنون و الانشطة الشبابية والجمعوية التي تستهدف الرقي باذواق الشباب في ابعاده   التربوية والثقافية  الذي سيخدم الجماعة في المستقبل .
ثم تعاقب على المنصة الزجال "محمد الباكي " الذي قدم بعضا من قصائده المختارة التي نالت استحسان المتتبعين ،  و عرفت الامسية  مشاركات  بعض أعضاء  "نادي الشعر والزجل " خصوصا ،عادل العريبي  وياسين الزاوي و القشري يوسف وعبد السلام حمودة . كما تميزت ايضا الامسية  بمشاركة   الشاعر "العمراني السريتي " الذي  قدم في ورقة  تعريفية  الزجال المحتفى به "محمد الباكي " و أتحف الحاضرين بقصائده الرائعة.
وتم  ايضا تم  تنظيم  لقاء خاص ومفتوح  مع ضيف الأمسية المعروف لدى ساكنة العرائش و الذي أبان عن موهبة متميزة في إلقائه قصائده الزجلية أمام الشباب .

 

 

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات