موقع وزارة الشباب و الرياضة

اختتام فعاليات الدورة الربيعية للمخيمات بالعرائش

اختتام فعاليات المخيمات الربيعية بالعرائش

 

اختتمت فعاليات الدورة الربيعية من المخيمات التكوينية لأطر المخيمات الصيفية  التي  نظمت  بالعرائش  خلال الفترة من 05 ابريل 2015 الى غاية 11 ابريل 2015  بكل من :

       *مركز حماية الطفولة  الذي   احتضن التدريب التحضيري الوطني  رقم 77/2015 المنظم لفائدة  مختلف الجمعيات 'عدد المستفيدين 64 مستفيد)،والتدريب التحضيري  للعمل المباشر رقم 95/2015 (لفائدة 55 مستفيد )الذي نظمته النيابة الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بالعرائش لفائدة الجمعيات المحلية بالإقليممن العرائش والقصر الكبير و لفائدة الجمعيات  المنتمية للوسط القروي حيث كانت  كالتالي :

* جماعة العوامرة ( جمعية شباب الرحامنة  للتنمية البشرية  02  و جمعية القدس للأعمال الاجتماعية بالهيايضة 08  و جمعية عوامرتي  للتنمية البشرية 02 ) .

* جماعة قصر أبجير  (جمعية قصر أبجير للتنمية 02) .

* جماعة  أربعاء عياشة ( جمعية أربعاء عياشة للتنمية المستدامة 03 ) .

* جماعة تزروت مولاي عبد السلام بن مشيش (02).

و كذا بدار الطالب بالعرائش   التي احتضنت التدريب التحضيري الوطني رقم 96/2015 الذي استفادت منه جمعية الأشبالالدولية للتربية والتخييم ، الذي نظم تحت شعار "التكوين أساس النجاح".

بالاظافة إلى مخيمات اليافعين التي احتضنها مخيم رأس الرمل خلال  نفس الفترة الذي شاركت فيه :

     * جمعية شباب اليوسفية بالرباط (120 مستفيد ).

     * جمعية المناهل للتربية والثقافة والفن بالقنيطرة ( مستفيد120).

     * الفرع المحلي لمنظمة الكشاف المغربي بالعرائش (60 مستفيد).

و قد تميزت هذه المخيمات بالإعداد الجيد  من خلال توفير كل متطلبات نجاح الدورة ، من اقتناء التجهيزات و الأدوات الفردية  و إعداد  مرافق الإقامة  و التغذية و فضاءات الاشتغال للمتدربين والمستفيدين ، كما تم التنسيق مع كل المتدخلين من سلطات محلية ومنتخبين ومصالح خارجية لانجاح العملية التخيمية .وهو ما مكن من توفير الاجواء الملائمة امام المتكونين والرواد اليافعين  من التاطير الجيد ،حيث مكن المستفيدين من التكوين من الإلمامبأبجديات المناهج التربوية المطلوب توفرها لدى مدربي المخيمات  الذين عاشوا  في أجواء تربوية معرفية في المستوى المطلوب  عبر عروض  هادفة حول التربية بالمخيمات و حاجيات الأطفال  من التنشيط التربوي والأمن والسلامة الجسدية والفكرية ، والى مسؤولية وواجبات المدرب الناجح  من حيث توفره على المهارات الضرورية  المعرفية واليدوية والإلمام بمهارات العمل التربوي من التنشيط  بمختلف تجلياته  من بيداغوجية تسيير الألعابوالإنشاد والمعامل التربوية  و الألعاب المتنوعة  الكفيلة بالتأثير الايجابي على حياة الأطفال ومساعدتهم على تبني سوكات تمكنهم من بناء مسارات جديدة قوامها الاعتماد على النفس وبناء صداقات  جديدة وعلى الإبداع  وتفجير الطاقات في كل ما هو مفيد .

هذه الدينامية خلال مدة التدريب عكسها  المتكونون  في الحفل ألاختتامي  الذي كان في المستوى ، وأعطى صورة حقيقية لنجاح الدورة  حيث  أصرالجميع على المشاركة في الفقرات التنشيطية خلال الأمسية الختامية  يوم السبت 11 ابريل 2015 .

هذه الأمسيات انطلقت  في مختلف الفضاءات  بقراءة الفاتحة  ترحما على ضحايا  الرزء الجلل الذي أودى بحياة مواطنين  ومن بينهم أطفال ومؤطرين بوزارة الشباب والرياضة بمدينة العيون المغربية .

كما  تجدر الإشارة  الى أن ما ميز هذه الدورة الربيعية  هو الحرص  الكبير للوزارة والجامعة الوطنية للتخييم على إنجاحها من خلال تنظيم  زيارات ميدانية لرئيس قسم الطفولة ورئيس الجامعة الوطنية للتخييم  أثناء الاستعدادات لاستقبال المخيمين وخلال فترة التخييم . وكذا للمتابعة  الدقيقة اليومية للنائبة الإقليمية .

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات