موقع وزارة الشباب و الرياضة

تجاوب كبيرللجماعات الترابية بإقليم العرائش مع برنامج احداث 800 ملعب للقرب

 

حسنا فعلت وزارة الشباب والرياضة وشركاؤها من القطاعات الحكومية (وزارة الداخلية –وزارة الاقتصاد والمالية – صندوق التجهيز الجماعي)  وهم يبرمون  اتفاقية 13 فبراير 2018 لإحداث 800 ملعب للقرب بميزانية تناهز 600 مليون درهم خلال الفترة 2018/2020  ،قصد تغطية الخصاص الحاصل في البنيات التحتية الرياضية للقرب  بالجماعات الترابية بالمجالين الشبه الحضري و القروي.

وحسنا ما قامت به  لجنة قيادة البرنامج  التي يرأس أشغالها السيد عامل إقليم العرائش من خلال عقد مجموعة من اللقاءات بين الشركاء –المديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة  ،الجماعات المحلية ،المجلس الإقليمي – قصد توضيح بنود الاتفاقية وبنود البروتوكول المنظم لهذا المشروع ، و حث الجماعات الترابية القروية بالإقليم على الانخراط الايجابي وتفعيل بنودها على ارض الواقع  .
 وحسنا لردة الفعل الايجابية لبعض الجماعات الترابية القروية بإقليم العرائش-جماعة تازروت ، جماعة بني عروس ،جماعة بوجديان ، جماعة زعرورة ،جماعة بني جرفط ،جماعة عياشة - حينما آمنت بالمشروع  و انخرطت فيه بكل جدية وفعالية من خلال  بحثها الحثيث على العقارات  بمختلف المداشر. التي تعمل اللجنة الإقليمية المختلطة  على معاينتها والوقوف عليها  لضمان احترام الشروط الأربعة الأساسية المتمثلة في :

1-خلو العقارات من المنازعات القانونية .

2-تواجد العقارات بالقرب من اكبر عدد ممكن من التجمعات السكانية  لضمان الاستغلال الأمثل .

3-احتواء العقار على مساحة لا تقل عن 1200 متر مربع .

4- القرب من المسالك الطرقية و سهولة الولوج .

أن هذا  البرنامج بالإقليم  بدأت بعض معالمه  تظهر على ارض الواقع من خلال برمجة ثلاثة  ملاعب للقرب بالعشب الاصطناعي بجماعة بني عروس وجماعة سوق الطلبة و جماعة بوجديان ، التي توجد صفقات انجازها في الوقت الراهن في طور المصادقة .

و الأمل هو أن تتقدم أشغال لجنة القيادة نحو التنزيل الفعلي للاتفاقية داخل اجلها في 2020 ، و تتوج  تلك المعاينات و الزيارات الميدانية بتمكين الشباب و الأطفال في القرى من هذه البنيات  الرياضية والترفيهية .

 

 

المديرية الإقليمية بالعرائش تعزز بتعيين محلفين للقاعات الرياضية الخاصة

في إطار  تفعيل  مقتضيات القانون 30.09 المتعلق بالتربية البدنية والرياضة  ، وتنفيذا لقرار السيد وزير الشباب والرياضة  عدد 2685  الصادر بتاريخ 12 يونيو 2019 والقاضي بانتداب  السيدين : محمد ديدوح –إطار رياضي ،مدير المسبح المغطى بالعرائش - والخليل البرناوي –إطار رياضي و مدير دار الشباب القصر الكبير- بمهام أعوان المراقبة و معاينة الأفعال المخالفة لأحكام القانون رقم 30.09  طبقا لمقتضيات المادة 92 منه .

 انعقد صباح يوم الخميس 20 يونيو 2019 بمقر المديرية إقليمية ،اجتماع مع هذين الإطارين حضره السيد المدير الإقليمي بالنيابة و المسؤولة الإقليمية للرياضة .

خصص هذا الاجتماع لدراسة طريقة العمل مع الجهات  المعنية بهذا القرار ،من أصحاب القاعات الرياضية الخاصة والسلطات المحلية والسلطة القضائية  . وقد تم الاتفاق على ضرورة إخبار كل هؤلاء المتدخلين  للتحسيس بأهمية هذا القانون ، والعمل في إطار جماعي قصد التعاون لتجاوز المشاكل التي تعترض هذه القاعات  سواء المتعلقة منها بالشروط الواجب توفرها في بنية القاعات الرياضية ،أو تلك التي لها علاقة بالتأطير والتامين وتوفير الجانب الصحي و غيرها . كما تم تقديم اقتراحات من قبيل  تنظيم لقاء تحسيسي مع اصحاب القاعات الرياضية بالاقليم ،ولقاء مع باقي السادة المنتدبين بالجهة للبحث في صياغة منهجية موحدة للمعاينة والمراقبة .


المزيد من المقالات...

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات