موقع وزارة الشباب و الرياضة

مؤسسات الطفولة

 

 مؤسسات الطفولة

 

مركز  حماية الطفولة :

·        مؤسسة اجتماعية تربوية تروم تقويم سلوك الأطفال الذيـن هم في نـزاع مع القانون، والذين اتخذت في حقهم تدابير قضائية طبقا لمقتضيات الفصلين 471 و 481 من قانون المسطرة الجنائية، وإعادة تربيتهم بغية تسهيل عملية إدمـاجهم في المجتمـع بشكل يناسب ويوافق رغبـاتهم وقدراتهم وميـولاتهم، ويسهل تأهيلهم المدرسي و المهني.

·        ومركزي حماية الطفولة – ذكور وفتيات – معدان لاستقبال الأحداث اقل من 18 سنة، ولهذه الغاية فإن مدينة مراكش تتوفر على مركزين، أحدهما للذكور والآخر للفتيات، مؤهلان لاحتضان النزلاء والنزيلات حسب الإمكانيات المرصودة، ماديا وتربويا.

·        ويشرف على تـأطيرهم مجموعة من المربين والمربيـات مختصين في مجـال حماية الطفولة، دورهم تقديم كل الخدمات الممكنة للنزلاء على اختلاف أوضاعهم الاجتماعية، ومستوياتهم المعيشية.

 

المركز

تاريخ الإحداث

الطاقة الاستيعابية

البنية التربوية

العنوان

 

مركز حماية الطفولة ذكور

 

 

1976

 

 

120  سرير

 

-          فرع الملاحظة

-          فرع إعادة التربية

-          فرع ما قبل الخروج

 

الحي الحسني المسيرة 1 طريق الصويرة

 

مركز حماية الطفولة إناث

 

2009

 

 

120 سرير

-          فرع الملاحظة

-          فرع إعادة التربية

-          فرع ما قبل الخروج

 

الحي الحسني المسيرة 1 طريق الصويرة

 

الحرية المحروسة :

 

 

·        إن مجال تدخل النيابة في المؤسسات المهتمة بالطفولة الجانحة لا يقتصر على المركزين معا، وإنما ينضاف إليهما مؤسسة مكتب الحرية المحروسة أو الرعاية اللاحقة، والتي يحال عليها الأحداث الذين تتراوح أعمارهم ما بين 12 و 18 سنة، بموجب تدبير قضائي، طبقا للفصول من 550 إلى 553 من قانون المسطرة الجنائية، والتي يسهر على تتبع ملفات هذه الفئة كل من مندوب الحرية المحروسة والباحثة العائلية المتواجدة بالمكتب ذاته، والذين يسهرون على إنجاز الأبحاث العائلية الموجهة إليهم سواء من السيد قاضي الأحداث، أو السادة مدراء مراكز حماية الطفولة، علما أن خدمات هذا النظام تتم عبر مرحلتين:

 

o       مرحلة التجربة تخصص لتتبع مدى تطوير سلوك الحدث واستقراره واندماجه في  وسطه العائلي (من شهر إلى 3 أشهر).

 

o       مرحلة التربية توجه لتقديم الخدمـات التربويـة الضرورية للحدث الذي يتبين في  المرحلة الأولى أنه في حاجة إلى تقويم سلوكـه ومسـاعدته علـى الاندماج في وسطه العائلي والاجتماعي.

                    

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات