موقع وزارة الشباب و الرياضة

اختتام فعاليات الرباط عاصمة الشباب العربي لسنة 2016

الأربعاء 25 ماي 2016

احتضنت المكتبة الوطنية للملكة بالرباط أشغال اليوم الثالث والأخير من الملتقى العربي للإدماج الاقتصادي للشباب، المنظم في إطار فعاليات "الرباط عاصمة الشباب العربي لسنة 2016"، التي تحتضنها المملكة المغربية تحت شعار:"من أجل شباب متعايش ومبدع"، بحضور السيد لحسن سكوري، وزير الشباب والرياضة.

وتمحورت أشغال هذه الجلسة الختامية أساسا حول دور المبادرات الجمعوية الشبابية في نشر ودعم فكر ريادة الأعمال، بمشاركة خبراء دوليين وفعاليات جمعوية وطنية :

·       السيد عبد الواحد الجمبري، الكاتب العام للشبكة المقاولاتية بمدينة الرباط ؛

·       السيد الطاهر الرحماني، مندوب وكالة التعاون الدولي والتنمية المحلية (أسيم)؛

·       الأستاذة صباح الشرايبي، رئيسة جمعية فضاء نقطة الانطلاقة؛

·       السيد حكيم الصمامي، رئيس جمعية رواد مغرب الشباب.

كما تم عرض خلال هذه الجلسة، قصص نجاح بعض الرواد الشباب المتميزين، الذين تقاسموا تجاربهم الميدانية مع الشباب العربي والمغربي المشارك في هذا المنتدى الهام، بغية تشجيعهم وحثهم على إحداث مشاريع جديدة، مبتكرة وريادية من شأنها المساهمة في إعطاء قيمة اقتصادية مضافة للنسيج الاقتصادي الوطني والعربي على حد سواء.

وفي نفس السياق، تم توزيع شهادات المشاركة على الوفود الشبابية المشاركة وشهادات التكوين على المستفيدين من الدورات التكوينية المنظمة من طرف "أسيم" بشراكة مع وزارة الشباب والرياضة.

وأسفرت أشغال الملتقى العربي للإدماج الاقتصادي للشباب عن مجموعة من التوصيات الداعية في مجملها إلى تنمية قدرات الشباب المهنية منها والذاتية من خلال توفير تكاوين وتداريب عملية لتعزيز وتقوية مؤهلاتهم بغية المساهمة في تحقيق تنمية مستدامة لمجتمعاتهم.

وفي ختام هذا الملتقى، تمت تلاوة رسالة شكر موجهة إلى المنظمين والمشاركين وكذا وثيقة "إعلان الرباط" التي قام بإعدادها كل الوفود المشاركة.

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات