موقع وزارة الشباب و الرياضة

حفل تكريم وتوشيح الموظفين المحالين على التقاعد بأوسمة ملكية

 

 

 ترأس  السيد لحسن سكوري، وزير الشباب والرياضة، صبيحة يوم الثلاثاء فاتح مارس الجاري بمجمع مولاي رشيد للشباب والطفولة ببوزنيقة،حفل تكريم موظفات وموظفي الوزارة المنعم عليهم بأوسمة ملكية شريفة والمحالين على التقاعد برسم سنة 2015.

     وفي معرض كلمته بالمناسبة، أشاد السيد لحسن سكوري بالالتفاتة المولوية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده التي خص بها بعض موظفات وموظفي القطاع المستحقين، حيث أنعم جلالته عليهم بأوسمة ملكية شريفة من مختلف الدرجات، تقديرا لمشوارهم الحافل بالعطاء والتفاني في خدمة الوطن والمواطنين. منوها في الآن ذاته،  بما قدموه من تضحيات ودروس في الالتزام والمواطنة الخالصة التي ستظل تشكل جزءا هاما من ذاكرة القطاع.

    كما ذكر  السيد الوزير بالمناسبة  بالقانون 135.12 القاضي  بإحداث مؤسسة أعمال اجتماعية لفائدة أطر وموظفي القطاع التي سيتم تفعيل آلياتها ومضامينها في غضون الأيام القليلة المقبلة، لتكون حلقة وصل بين الأجيال المتعاقبة على الوزارة  ونقطة تلاقيها، بالإضافة  إلى الخدمات الجليلة التي تسعى إلى تقديمها تدريجيا هذه المؤسسة الجديدة. 

 

     وبنفس المناسبة، وشح السيد الوزير الموظفات والموظفين المنعم عليهم بأوسمة ملكية شريفة من مختلف الدرجات برسم سنتي 2014و2015. كما سلم في نفس السياق شواهد تقديرية للمحالين على التقاعد برسم السنة المنصرمة.

 

 

 

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات