موقع وزارة الشباب و الرياضة

يوم تكويني حول أهمية المقاربة التشاركية في تدبير المشاريع التنموية

نظمت مديرية اقليم مولاي يعقوب للشباب والرياضة بإقليم مولاي يعقوب يوم السبت 21 أبريل 2018 تكوينا لفائدة جمعيات المجتمع المدني الثقافية والفنية والتربوية والرياضية بجماعة عين الشقف بتعاون مع  جماعة عين الشقف في موضوع :   "أهمية المقاربة التشاركية في تدبير المشاريع التنموية" 

وقد تضمن اليوم التكويني جلسة افتتاحية تقدم فيها كل من السيد المدير الإقليمي لمديرية مولاي يعقوب، والسيدة المسؤولة الإقليمية للشباب، والسيد ممثل جماعة عين الشقف ،والدكتور عبد الكريم الإدريسي القنبعي المشرف على هذا اليوم التكويني والحامل لمشعل العمل التطوعي في مجال التكوين بكلمات توجيهية وترحيبية بالمشاركين.

وقد تم تقسيم اليوم التكويني إلى جانب نظري حدد من خلاله الدكتور المؤطر ماهية المقاربة التشاركية وأدوارها ومنهجيتها وكيفية أجرأتها خلال بلورة المشاريع التنموية على مختلف تجلياتها وأبعادها ، كما تضمن جانبا من الورشات التطبيقية حيث اعتمد عمل المجموعات كطريقة للاشتغال، وذلك بهدف تقريب المشاركين من طرق اعتماد وتفعيل المقاربة التشاركية في مراحل بناء وإعداد المشاريع التي يشتغلون عليها داخل الهيئات والجمعيات التي يمثلونها ، في نهاية التكوين تم توزيع شواهد على المشاركين الذين قدر عددهم ب 44 مشارك ومشاركة.

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات