موقع وزارة الشباب و الرياضة

نادي بسمة أمل بدار الشباب زايو تنظم نشاط تحسيسي حول السلامة الطرقية

 

 

في اطار الاحتفالات الوطنية باليوم العالمي للوقاية من حوادث السير  نظم بسمة أمل يوم السبت 24 فبراير2018 نشاط تحسيسي لفائدة الأطفال بدار الشباب زايو.

تضمنت فقرات هذه الامسية التوعوية التحسيسية  ورشات الرسم والتوين والصباغة، وعرض نظري حول مخاطر الطرقات من تأطير مفوضية الشرطة بزايو، تحت شعار “السلامة الطرقية، تربية وسلوك”.

وتهدف هذه الورشة إلى التعريف باليوم الوطني للسلامة الطرقية، مع ذِكر آثار حوادث السير على الإنسان من الناحية النفسية، الإجتماعة والإقتصادية، وتأثير السرعة في حوادث السير، كما تم التحدث عن دور حزام السلامة في التقليل من خطورة الاصطدام.

ويعتبر هذا النشاط التحسيسي المنظم تحت شعار ” السلامة الطرقية.. تربية وسلوك”، من الأنشطة المهمة التي تحمل رسالة توعوية إلى الاطفال، حتى يتم التقليل من حوادث السير التي دائما ما تحصد العديد من الأرواح، جراء السرعة المفرطة، وقلة الحذر، وقد استحسن الجميع هذه البادرة التي تعتبر خطوة من أجل الحد من الحوادث ، وإحساس الجميع بخطورة الأمر،وقد تميز هذا النشاط بتوزيع خوذات خاصة بالدراجات الهوائية لفائدة بعض التلاميذ.

وقال مدير دار الشباب عبد الرحيم الهاني في تصريح له مع زايو سيتي .نت، إن نادي بسمة أمل للأنشطة التطوعية دائما ما يسهر على تنظيم مثل هكذا أنشطة تحسيسية وتوعية لفائدة الأطفال، من أجل تحسيسهم وتوعيتهم بمخاطر حوادث السير، وكيفية العبور في الطريق.

وأكد فريد العلالي منسق نادي بسمة أمل في كلمته أن النادي مفتوح في وجع الجميع لمن يريد الانخراط فيهن وذكر مجموعة من الأنشطة التي قام بها النادي منها ورشة للحلاقة، حفل لفائدة الأطفال اليتامى، وحملة دفء شملت بعض الأسر المعوزة.

 جانب من صور النشاط التحسيسي حول السلامة الطرقية

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات