موقع وزارة الشباب و الرياضة

المنتخب المغربي يتأهل لمونديال روسيا 2018 بعد فوزه المستحق بهدفين نظيفين على منتخب الكوت ديفوار

المنتخب المغربي يتأهل لمونديال روسيا 2018 بعد فوزه المستحق بهدفين نظيفين على منتخب الكوت ديفوار

نجح المنتخب المغربي، في التأهل لمونديال روسيا، بعد الفوز اليوم السبت، على كوت ديفوار (2-0) بالجولة الأخيرة من تصفيات أفريقيا لكأس العالم.

واستحق المنتخب المغربي، بطاقة التأهل، نظير المستوى الذي قدمه؛ حيث عرف كيف يُسقط الأفيال، في عقر داره.

ونستعرض في هذا التقرير العديد من الأسباب التي ساهمت في تأهل المغرب للمونديال

 


1 - دعم جماهيري

تنقل الآلاف من جماهير المغرب، إلى أبيدجان من أجل دعم اللاعبين، وكان حضورهم وازنًا ولعب دورًا كبيرًا في نفسية اللاعبين، حيث ملأ جنبات الملعب، وشجع اللاعبين منذ بداية المباراة إلى نهايتها.

2 - هدفان ثمينان

سجل المنتخب المغربي، هدفين ثمينين وفي توقيت مناسب، بالشوط الأول ما جعل مهمة منتخب كوت ديفوار تبدو صعبة، وتأثر لاعبوه نفسيًا، وبدا أن لحاقهم بالنتيجة أمرًا صعبًا، خاصة وأنهم كانوا مطالبين على الأقل بتسجيل 3 أهداف للتأهل.

3 - تكتيك رينارد

كانت بصمة المدرب هيرفي رينارد حاضرة، وانتصر تكتيكيًا على منافسه مارك فيلموت مدرب بلجيكيا السابق، ولعب بأسلوب صارم، حيث نجح في سد كل المساحات، ونجح في كسب الجزئيات التي تحدث عليها.

4 - وضعية الأسود

كان المنتخب المغربي بحاجة فقط للتعادل من أجل التأهل، بخلاف المنتخب العاجي الذي كان بحاجة للفوز، ما جعل منتخب الأسود يلعب بأريحية ودون ضغط، ولعب بذكاء، وعرف كيف يسير المباراة بطريقة جيدة، وأسقط الأفيال في عقر دارهم.

موقع كووورة

مشاركة المديرية الإقليمية الرحامنة في المسيرة المنظمة بإبن جرير ضمن فعاليات الإحتفال بذكرى المسيرة الخضراء

مشاركة المديرية الإقليمية الرحامنة في المسيرة المنظمة بإبن جرير ضمن فعاليات الإحتفال بذكرى المسيرة الخضراء

في إطار تخليد الذكرى 42 للمسيرة الخضراء المظفرة و تفعيلا ” للفصل 38 من الدستور المغربي الجديد الذي يحث كافة المواطنين و المواطنات بالمساهمة بالدفاع عن الوطن و عن وحدته الترابية ، نظمت جمعيات المجتمع المدني بمدينة ابن جرير صباح اليوم الإثنين 6 نوفمبر 2017 م - 16 صفر 1439 هـ مسيرة رمزية و حفلا بمناسبة ذكرى حدث المسيرة الخضراء .

 المسيرة الرمزية عرفت حضور رئيس المجلس الحضري لمدينة ابن جرير و السيدير  الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة بالرحامنة وممثلي جمعيات المجتمع المدني و المؤسسات المتعاونة و إعلاميين، في مناسبة يعبر من خلالها الشعب الرحماني بكل مكوناته عن اعتزازه بهذه الذكرى الغالية، التي تجسد التحام المغاربة قمة وقاعدة لاستكمال الوحدة الترابية منذ أربعين سنة عبر مسيرة خضراء ، دعا لها المغفور له الحسن الثاني طيب الله تراه كما تمثل مناسبة لإبراز الإجماع الوطني حول الوحدة الترابية تحت القيادة السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده كما تشكل المناسبة محطة لتعريف الأجيال الحالية والناشئة بما قدمه أسلافهم وآباؤهم من غالي ونفيس في سبيل استرجاع الأقاليم الصحراوية الغالية.

 

حيث شكل  هذا الحدث مناسبة تعبر من خلالها ساكنة ابن جرير وإقليم الرحامنة عن تشبثها بالوحدة الترابية للمملكة وبأهداب العرش العلوي المجيد ومحطة لإظهار التطور والتقدم الذي يعرفه الإقليم في شتى المجالات الاجتماعية والثقافية والرياضية وإبراز المشاريع التنموية التي يعرفها على جميع المستويات.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المزيد من المقالات...

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات