موقع وزارة الشباب و الرياضة

حديث الاثنين

 

"حديث الاثنين " برنامج حواري أسبوعي يستضيف مسؤوولين  بقطاع الشباب و الرياضة ، وكذا بعض شركائهم للحديث عن القضايا والبرامج التي تهم الشباب والرياضة وحلقة هذا الأسبوع تستضيف السيدة رفيقة عبد المؤمن، مديرة النادي النسوي الاقليمي بمدينة طنجة للحديث عن الدور الذي تلعبه الأندية النسوية وكذا الأبواب المفتوحة التي تنظم كل سنة.

س: المسار المهني؟

    رفيقة عبد المومن خريجة كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالرباط أكدال، حاصلة على الإجازة في العلوم الاقتصادية انخرطت في سلك الوظيفة العمومية سنة 2000،عملت كإطار بقسم الحسابات بالنيابة الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة طنجة أصيلة، وفي سنة 2007 التحقت بالأندية النسوية وعملت كحارسة عامة بالنادي النسوي سيدي بوعبيد بعدها تم تعييني كمديرة للنادي النسوي الإقليمي سنة 2012 لحد الآن.


س: تعريف للنادي النسوي وما هي شروط الانخراط ؟

 الأندية النسوية هي مؤسسات تربوية واجتماعية مهمتها تأطير الفتاة والمرأة من أجل اكتساب مهارات وخبرات تساهم في الاندماج الاجتماعي والاقتصادي وتدخل في إطار الاستئناس المهني والتكوين المهني.

1-الاستئناس المهني أو التكوين الأساسي هو نشاط الهدف منه تعلم بعض المهارات التقنية المختلفة حسب اختيار ورغبة المستفيدات وهو مفتوح لجميع الأعمار ما فوق 12 سنة وبمختلف المستويات الدراسية و مدة التكوين سنة واحدة أو سنتين و من بين أنشطته "الفندقة: الطبخ و الحلويات - التجميل - الطرز الآلي و اليدوي - فن الديكور - الخياطة التقليدية "

2-التكوين المهني: يقدم خدمات للفتيات التي تتراوح أعمارهم ما بين 15 سنة إلى 25 سنة بمستوى دراسي يفوق مستوى الثالثة إعدادي ثانوي (التاسعة) مدة التكوين سنتين ومن بين أنشطته : الخياطة العصرية - الحلاقة - العاملات على الحاسوب أو الإعلاميات.

 


شروط الولوج لمستوى التأهيل.

   مفتوح في وجه المرشحات المتوفرات على مستوى دراسي يفوق مستوى السنة الثالثة إعدادي بكاملها أو ما يعادلها واللواتي تتراوح أعمارهن بين 15 سنة و25 سنة عند بداية التكوين وشروط التسجيل كالتالي:

    شهادة مدرسية آصلية بالنسبة لتلميذات التعليم العمومي أو الخاص

  نسختان من عقود الإزدياد

-    نسخة من البطاقة الوطنية

ظرفان متنبران يحملان إسم و عنوان المعنية بالأمر

 صورتان فوتوغرافيتان للمعنية بالأمر

  الواجب الشهري (حسب الشعبة)

واجب التسجيل بالمؤسسة و التأمين .

 


 س: كمديرة لنادي نسوي، كيف ترون إقبال الفتيات والنساء بصفة عامة على خدمات النادي النسوي؟  

إن مؤسسة النادي النسوي هي مؤسسة تربوية واجتماعية تساهم في تكوين وتوعية المرأة والفتاة بدورها في المجتمع كعنصر فعال و إيجابي، و كمواطنة أيضا لها دورا أساسي في التنمية الاجتماعية والاقتصادية وذلك من خلال مجموعة من الأنشطة التي توجه لفائدة الفتيات والنساء من مختلف الشرائح والأعمار و من بين هذه الأنشطة:

ü        العاملات على الحاسوب

ü        التجميل

ü        الحلاقة

ü        الفندقة: الطبخ والحلويات

ü        فن الرسم و الديكور

ü        الطرز الآلي و اليدوي

ü        الفصالة والخياطة العصرية

 

ü        الفصالة والخياطة التقليدية

وكذلك تساهم المؤسسة في دعم المنخرطة ومصاحبتها للاندماج في سوق الشغل ودعمها من خلال التوعية القانونية والمدنية عبر الدليل المرجعي للتربية والتكوين في مواضيع الصحة العامة والإنجابية والمساواة وحقوق الإنسان.

تحظى هذه المؤسسات النسوية التابعة لمكتب الشؤون النسوية بالمديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بمكانة متميزة بإقليم طنجة على اعتبار جودة الخدمات ويتجلى ذلك من خلال البرامج والأنشطة المتمدرسة من طرف المؤطرات اللواتي يلعبن الدور الرئيسي و الهام في ذلك.


س : قمتم الأسبوع المنصرم بتنظيم أبواب مفتوحة، حديثينا قليلا عن هذا النشاط ؟

   تخليدا لليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن من مارس من كل سنة نظم النادي النسوي ومركز التكوين المهني الإقليمي في الفترة الممتدة ما بين 19 و23 من مارس 2018  أيام الأبواب المفتوحة وذلك بقصد التعريف بالأنشطة المزاولة بالمركز،  وإبداعات من إنتاج الرائدات في كل الشعب وإبراز مواهبهن ومهارتهن وقدراتهن اليدوية منها والآلية.

  وفي يوم الثلاثاء 20 مارس2018 على الساعة الحادية عشر والنصف صباحا تم افتتاح أروقة منتوجات رائدات النادي النسوي الإقليمي تحت إشراف مؤطراتهن اللواتي سهرن على جمالية وإعطاء رونق خاص لذلك المعرض، حضر الافتتاح كل من السيد رئيس الموظفين نائبا عن السيد المدير الجهوي، السيد المسؤول الإقليمي للرياضة، السيد المسؤول الإقليمي للشباب، السيد المدير الإقليمي لفحص أنجرة، المسؤولة الإقليمية للشؤون النسوية، مديرات الأندية النسوية، مديرات رياض الأطفال، موظفي القطاع التابعين للمديرية الإقليمية والجهوية وبعض الضيوف الكرام للتتبع والإشراف على المنتوجات المعروضة بالنادي الإقليمي، وفي نهاية الإفتتاح نظم حفل شاي وحلويات على شرف الحضور ومباشرة قبل الختام نوه كل من السيد رئيس الموظفين والمدير الإقليمي لفحص أنجرة والسيد المسؤول الإقليمي للرياضة بمعرض النادي الإقليمي لهذه السنة .

س: في نظركم، إلى أي حد يسمح التكوين الذي تتلقاه المنخرطة إلى ولوجها لسوق الشغل ؟


   مؤسسة النادي النسوي ومركز التكوين المهني الإقليمي التابعة للمديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة مكنت من تكوين طاقات نسوية شابة عاملة في مجال التعاونيات النشيطة في قطاع الإقتصاد الإجتماعي.

منخرطات و ورائدات مؤسساتنا هن بمثابة طاقات نسوية تمكنت من ولوج سوق الشغل والخوض فيه وخلقت مشاريع ذاتية مدرة بالدخل وذلك من خلال تأطيرها من طرف أستاذات ذوات الإختصاص ومن خلال أيضا الوسائل المتوفرة لتأهيل هذه الفتاة أوالمرأة المغربية وتسهيل اندماجها في سوق الشغل انسجاما مع متطلبات السوق وحسب التخصصات والبرامج التكوينية الخاصة بمؤسستنا نظريا وتطبيقيا يؤهلها للولوج.


س: كلمة أخيرة؟

   أتقدم بالشكر الجزيل للطاقم الساهر على هذا البرنامج الحواري الذي من خلاله فتح لي المجال كإطار الشباب والرياضة للتعريف بمنتوج النادي النسوي الإقليمي والشكر والتقدير للمديرية الجهوية على الدعم المعنوي والتوجيهات التي تقدمها لنا لحسن تسيير أفضل لمؤسستنا، كما أتقدم بالشكر الخالص والكبير لكل الأطر العاملة بالنادي الإقليمي على المجهودات الجبارة والمبذولة لإنجاح جميع الأنشطة والسهر عليها ولاسيما التظاهرة المميزة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ألا وهي الأبواب المفتوحة لهذه السنة.

 

سيدتي كل أيامك و أنت بألف خير

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات