موقع وزارة الشباب و الرياضة

حديث الاثنين

 

"حديث الاثنين" برنامج حواري أسبوعي يستضيف مسؤولين بقطاع الشباب والرياضة وكذا بعض شركاءهم للحديث عن القضايا والبرامج التي تهم الشباب والرياضة، حلقة هذا الأسبوع تستضيف السيد فؤاذ أسعود، المدير الاقليمي لوزارة الشباب والرياضة بالفحص أنجرة، للحديث عن البرامج المخصصة للشباب بالاقليم.

 بداية هنيئا، ونتمنى لكم مسيرة موفقة.


س: كيف يمكن أن نقدم فؤاذ للقارئ؟ وماذا عن مساره المهني؟

فؤاد أسعود ابن مدينة طنجة ، خريج المعهد الملكي لتكوين أُطر الشباب والرياضة فوج 1993 شعبة الشباب، استهل مساره المهني منشطا بدار الشباب سبت الزينات وتدرج عبر مهام مختلفة أهمها مدير مركز خدمات الشباب مسنانة، مسؤول إقليمي للشؤون النسوية ومسؤول إقليمي للشباب بنيابة الفحص بني مكادة سابقا، مديرية الفحص انجرة حاليا ،إذ اعتبر تلك الفترة بمثابة الانطلاقة الحقيقية لمساري المهني بامتياز.

س: كما ذكرنا في البداية، أنتم الآن مدير اقليمي منذ أيام فقط، ماذا عن نظرتكم المستقبلية للاقليم؟

قبل الإجابة عن السؤال، من الواجب بل من الضروري ان أتقدم بعبارات الشكر والامتنان لمصالح الوزارة مركزيا وجهويا في شخص السيد المدير الجهوي على الثقة التي وضعوها في شخصي من أجل تقلد منصب مدير إقليمي للوزارة بعمالة اقليم الفحص انجرة وبالتالي المساهمة في تحسين صورة القطاع داخل الإقليم عبر تجويد الخدمات والأنشطة الراهنة وخلق برامج ومشاريع تعيد للقطاع بريقه وإشعاعه الذي فقده للأسف في الفترة الاخيرة، وجعله رقما مهما ومتميزا ضمن الحراك التنموي الذي يشهده الإقليم. اقليم الفحص انجرة بمؤهلاته الطبيعية والاقتصادية التي يزخر بها ، يجعلنا أمام فضاء خصب وجذاب، سلس ومرن يسهل معه إثبات الذات وطرح بدائل ومقترحات تبوء قطاعنا القيادة والريادة.


س: هل يمكن الحديث عن برامج تتطلع إلى انتظارات شباب الاقليم؟

إن نجاح أي مشروع رهين بالإرادة الحسنة والرغبة في العمل والأهم هو استحضار الرأي الآخر وبالتالي اعتماد مقاربة تشاركية مبنية على مبدأ : ننصت ، نتواصل ونتحاور،  لننتج فنبدع حتى نتميز. وعليه، فإن المرحلة الأولى من مراحل تنفيذ برنامج عملنا كانت هي عقد اجتماع مع هرم السلطة بالإقليم السيد العامل بمعيّة رؤساء المجالس المنتخبة من أجل  تشخيص واقع القطاع بالإقليم من جهة، وحتى نتقاسم معهم ومن ورائهم جمعيات وهيآت المجتمع المدني والساكنة عامة مشاكلهم، انشغالاتهم، انتظاراتهم واقتراحاتهم لاعتمادها كمرجعية ضمن البرامج المستقبلية للمديرية من جهة أخرى. ونحن بصدد وضع اللمسات الأخيرة لأول برنامج يهم الأطفال والشباب ذكورا وإناثا عبارة عن أنشطة رياضية ترفيهية بينية وتوعوية تدخل ضمن برنامج التنشيط الصيفي بشراكة مع جمعيات ومنظمات شبابية، كما أننا في تواصل تام مع مختلف المتدخلين المحليين من سلطة محلية ومنتخبون وجمعيات بهدف تسطير برنامج لقاءات مع الشباب مباشرة بعد نهاية الموسم الصيفي تتضمن طرح مجموعة من المشاريع التي تهم الفاعل الجمعوي في مختلف المجالات على شكل تكاوين، ورشات وتداريب..، ناهيك عن تتبع مختلف الأوراش التنموية  بالإقليم، نذكر على سبيل المثال 12 ملعبا للقرب التي هي في طور الإنجاز  بشراكة بين وزارة الشباب والرياضة ، الجماعات الترابية ووكالة إنعاش وتنمية الأقاليم الشمالية . كما أن هناك مشاريع أخرى نتمنى أن ترى النور قريبا مثل  القاعة المغطاة، الملعب البلدي ومركز للتخييم، وسنعمل جاهدين من أجل إخراجها إلى حيّز الوجود بتنسيق تام مع مصالح الوزارة مركزيا وجهويا  واقليم الفحص انجرة كل من موقعه.

كلمة أخيرة

ختاما، شكرا للأخت سارة على الاستضافة وشكرا لكل من ساندني ودعمني وآزرني متمنيا أن أكون عند حسن ظنكم وأن يوفقني الله إلى ما فيه خير العباد والبلاد تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده والسلام.

 - بعض صور المقال، هي عن الموقع الإليكتروني للمديرية الإقليمية فحص أنجرة

 

                                               حاورته: سارة الأزمي حسني  

ساعة مع لحباب

 

احتضن مركز التكوين ودعم قدرات الشباب أرض الدولة، البرنامج الرمضاني الأسبوعي "ساعة مع لحباب" في حلقته الرابعة، البرنامج الذي نظمته المديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة، طنجة-تطوان الحسيمة، يوم الجمعة 23 يونيو 2017، ابتداء من الساعة العاشرة والنصف ليلا، بعد أن عرف الانطلاقة من مركز خدمات الشباب مسنانة خلال الأسبوع الأول من رمضان، ثم دار الشباب أصيلة، إلى مركز الاستقبال، ليحط الرحال في حلقته الأخيرة من النسخة الأولى بأرض الدولة بشكل متتالي.


      اللقاء استضاف الفاعل الجمعوي والفنان المقتدر سعيد الزميت، رفقة مجموعته الغنائية "أطفال الغيوان"، والتي أبدعت في تنشيط فقرات لقاء المحتفى به "ساعة مع لحباب"، فيما كان اللقاء فرصة لحوار الضيف والحديث عن مساره الفني الحافل، وعن مجموعته التي لعبت دورا أساسيا في تأطير الأطفال فنيا وإبداعيا، كما عرف اللقاء شهادات متنوعة إن دلت على شئ دلت على قيمة الفنان سعيد الزميت وسط زملائه ومعارفه.


 

وقد حضر هذا اللقاء مختلف فعاليات المجتمع المدني وعلى رأسهم السيد عبد الواحد اعزيبو المقراعي، المدير الجهوي لوزارة الشباب والرياضة، طنجة-تطوان-الحسيمة، في جو عائلي وفي لحظة من لحظات الاعتراف بالجميل وبالمحبة.



ساعة مع لحباب، كانت فرصة أيضا لتقديم هدايا للضيف ولتوزيع شواهد المشاركة على المستفيدين من برنامج "تأهيل" الجذع المشترك في نسخته الأولى، والمناسبة نفسها صادفت اختتام دوري رمضان المبارك في نسخته الثانية والذي تنظمه جمعية التحدي الرياضي، وجمعية الهلال طنجة الرياضية لكرة القدم، بشراكة مع مركز التكوين ودعم قدرات الشباب أرض الدولة وبمشاركة 20 فريقا.


 


"ساعة مع لحباب"، تضرب لكم موعدا رمضان المقبل، مع رواد جدد وبطريقة أكثر إبداع.

 

 

المزيد من المقالات...

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات