موقع وزارة الشباب و الرياضة

إطلاق منصة إلكترونية لمعالجة شكايات الموردين

إطلاق منصة إلكترونية لمعالجة شكايات الموردين

 

 

 

أطلقت وزارة الاقتصاد والمالية، ابتداء من 4 اكتوبر 2018 بوابة إلكترونية (https://ajal.finances.gov.ma) تتعلق باستقبال ومعالجة شكايات الموردين بشأن آجال أداء مستحقاتهم اتجاه المؤسسات والمقاولات العمومية.

ويأتي إطلاق هذه البوابة الإلكترونية تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية الواردة في خطاب 20 غشت 2018. كما تشكل هذه المبادرة تنفيذا للالتزامات الواردة في دورية السيد وزير الاقتصاد والمالية الصادرة بتاريخ 18 شتنبر 2018 والمتعلقة بآجال أداء المؤسسات والمقاولات العمومية، وذلك في إطار المجهودات المبذولة من طرف السلطات العمومية لتحسين مناخ الأعمال في المغرب.

وقد تم إنجاز هذه البوابة في إطار مقاربة تشاركية مع مختلف الفاعلين منهم ﺍﻹﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻟﻤﻘﺎﻭﻻﺕ ﺍﻟﻤﻐﺮﺏ والمؤسسات والمقاولات العمومية. وتهدف هذه البوابة إلى تسهيل المبادلات وتحسين التواصل بين الموردين والمؤسسات والمقاولات العمومية، وتحديد أسباب التأخر في الأداء وتقديم الحلول المناسبة وكذا تحسين آجال أداء الموردين.

وستمكن هذه البوابة أيضا من نزع الصفة المادية عن معالجة شكايات الموردين المتعلقة بتأخر الأداء، وتعزيز الشفافية وتتبع معالجة الشكايات وكذا توضيح مسؤوليات المتدخلين وضبط أجل الجواب عن الشكايات من طرف المؤسسات والمقاولات العمومية. ولا تسعى هذه البوابة الجديدة، التي تعتبر أداة تكميلية، لأن تكون بديلا لنظم معلومات المؤسسات والمقاولات العمومية - التي تتولى عمليات الأداء والعلاقة مع الموردين - ولا للالتزامات التعاقدية بين الطرفين.

وستسهر وزارة الاقتصاد والمالية، في إطار اختصاصاتها، على التتبع المنتظم للشكايات المسجلة على البوابة مع إمكانية تدخلها لإيجاد حلول للإشكاليات المطروحة.

ويأتي إطلاق هذه البوابة الجديدة كخطوة لاستكمال العديد من التدابير القانونية والمؤسساتية التي تبنتها الحكومة في مجال الأداء، والتي تساهم بشكل عام في تدعيم الثقة بين المؤسسات والمقاولات العمومية ومورديها.

 

 

 الرابـــــط

 

 

https://ajal.finances.gov.ma/reclamation/

 

 

خدمة الكترونية  خاصة بوضع ومعالجة شكايات المقاولين المتعاملين مع الشركات والمؤسسات العامة 

الدورة التكوينية حول قانون التربية البدنية والرياضة 30.09

الدورة التكوينية حول قانون التربية البدنية والرياضة 30.09

 

ترأس السيد راشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، يومه الجمعة 02 نونبر2018 بالمركب الدولي مولاي رشيد للشباب والطفولة ببوزنيقة، افتتاح الدورة التكوينية حول قانون التربية البدنية والرياضة 30.09وذلك بحضور كل من السيدة نادية بنعلي، الكاتبة العامة للوزارة وعدد من المسؤولين المركزيين والمديرين الجهويين والإقليميينوأطر الوزارة.

تندرج هذه الدورة التكوينية، المنظمة من طرف وزارة الشباب والرياضة يومي 02 و03 نونبر الجاري، في إطار الجهود الرامية إلى التحسيس بمضامين القانون المؤطر للرياضة الوطنية وتعزيز المكاسب المعرفية لفائدة مسؤولي وأطر الوزارة لمواكبة هيكلة المشهد الرياضي الوطني وسلسلة الإجراءات المتخذة لإرساء قواعد الحكامة الجيدة على مستوى عمل الوزارة في علاقتها بجميع المتدخلين والفاعلينوالشركاء وكذا السهر على احترام القانون، موضوع الدورة التكوينية،

 في هذا الصدد،عرف اليوم الأول من هذه الدورة، تقديم عرض حول القانون رقم 30.09 المتعلق بالتربية البدنية والرياضة، وعرض أخر حول المرسوم رقم  02.10.628بتطبيق القانون سالف الذكر،كما سيتم تقديم عروض أخرى حول قرارات وزير الشباب والرياضة المرتبطة بالقانون رقم 30.09، وملائمة الأنظمة الأساسية للجمعيات الرياضية ومسطرة اعتمادها.

 

وتفعيلا لتعليمات السيد الوزير ستنظم المديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة  بطاطا لقاءات تواصلية مع الجمعيات الرياضية النشيطة بالإقليم بكل من:طاطا – فم زكيد – فم الحصن – اقا المركز والتي ستحتضنها دور الشباب.

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات