موقع وزارة الشباب و الرياضة

تدشين المركز السوسيو رياضي للقرب المندمج بدوار أم العلق ببلدية اقا

تدشين المركز السوسيو رياضي للقرب المندمج بدوار أم العلق ببلدية اقا

 

احتفالا بعيد المسيرة الخضراء وتزامنا مع احتضان بلدنا لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ بمدينة مراكش (COP 22 )، عملت المديرية الاقليمية لوزارة الشباب والرياضة بإقليم طاطا صباح يوم 06 نونبر الجاري بمدينة أقا على تدشين المركب السوسيو رياضي للقرب المندمج أم العلق من فئة " E "، حيث أشرف السيد عامل صاحب الجلالة نصره الله بمعية الوفد المرافق له على هذا التدشين.

هذا، وقد عمل السيد المدير الاقليمي للوزارة على تقديم شروحات مستفيضة للوفد وقف من خلالها على طبيعة المركب المنفذ في إطار شراكة جمعت بين وزارة الشباب والرياضة وكل من المجلس الاقليمي لطاطا والمجلس الجماعي لأقـــا، والمنشأ على مساحة بلغت 2400 م2، تضم ملعبا متعدد الاستعمال يمكن الشباب من ممارسة كرة القدم وكرة السلة وكرة اليد والكرة الطائرة، بالاضافة الى مستودعين للملابس بمرافقهما الصحية ( للذكور والاناث) ومدرجات للمتفرجين وفضاء خاص بالحراسة.

وقد ناهزت التكلفة الاجمالية لإنجاز هذا المركب 545.000,00 درهم حيث حددت مساهمة وزارة الشباب والرياضة في نصف هذه التكلفة بمبلغ 272.500,00 درهم ومساهمة المجلس الاقليمي لطاطا بربع التكلفة ( 25% ) أي بمبلغ 136.250,00 درهم وكذلك الحال بالنسبة لمساهمة المجلس الجماعي لأقـــا ( 25% بمبلغ 136.250,00 درهم ).

وفي معرض حديثة أكد السيد المدير الاقليمي للوزارة على ان مدينة أقا ستحظى بمركبين آخرين من فئتي " B و D " فيما ستتمكن طفولة وشباب جماعات هذا الاقليم من الاستفادة من خدمات العديد من المركبات في أفق السنتين المقبلتين والتي يندرج إنجازها في إطار سعي وزارة الشباب والرياضة في توفير بنية تحتية للقرب المندمج والتشجيع على الممارسة الرياضية لدى شباب الجماعة وتقريب الممارسة الرياضية من الأحياء الشعبية وتمكين المواطن من المشاركة في أنشطة رياضية واجتماعية، كما يهدف أيضا لمحاربة التهميش والهشاشة.

وقد حرصت المديرية الإقليمية للوزارة بطاطا على جعل هذا التدشين مناسبة كذلك ليطلع السيد العامل والوفد المرافق وعموم ساكنة دوار أم العلق على تجربة مؤسسات الوزارة بمدينة أقا حيث تكفل مجموعة من رواد ورائدات دار الشباب أقا على تقديم أنشطة رياضية نموذجية على ارضية الملعب مصحوبين بتجهيزات مؤسستهم فيما تكفلت رائدات النادي النسوي أقا بإعداد حفل شاي على شرف الضيوف.

وعلى هامش هذا التدشين، وفي إطار التعبير عن انخراط المؤسسات سواء الجمعوية او العمومية في سؤال البيئة وبالتزامن مع انعقاد مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ بمدينة مراكش في الفترة الممتدة من 07 إلى 18 نونبر الجاري عرف فضاء المركب السوسيو رياضي للقرب المندمج أم العلق كذلك إشراف السيد عامل صاحب الجلالة على إقليم طاطا على إعطاء انطلاقة مشروع بيئي يندرج في إطار حماية البيئة الواحاتية لجمعية العكاية للتضامن والتنمية الاجتماعية والممول من طرف الوزارة المنتدبة لدى وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، المكلفة بالبيئة، والذي ينفذ تحت شعار " كفى .. لنحمي بيئتنا " بشراكة مع دار الشباب أقا ومدرسة الوحدة، حيث اطلع السيد رئيس الجمعية السيد العامل والوفد المرافق له على منجزات الجمعية في هذا الاطار ومقدما إياه شروحات حول أهداف وأنشطة المشروع الذي يستهدف المؤسسات التعليمية بكل من جماعة أقا وقصبة سيدي عبد الله ابن امبارك وتزونين وأيت وابلي، ويتضمن برنامج مشروع الجمعية :
-
تزويد أندية المؤسسات التعليمية المستفيدة بتجهيزات بيئية ( أدوات بستنة وسلال للمهملات وأدوات الري الاقتصادي ولوازم الرسم بالاضافة الى أقمصة) وستعمل هذه الأندية بدورها على تسطير وتنفيذ برامج بيئية وثقافية وترفيهية وتربوية ورياضية. 
-
تكريم الأندية البيئية بالمدينة والتي تعد الأكثر التزاما خلال العشرية الأخيرة 
-
عملية غرس 2400 فسيلة نخيل وأشجار 
-
أيام تكوينية وتحسيسية حول عقلنة استعمال مياه الواحة وحمايتها من التلوث لفائدة الأطر الجمعوية والمستفيدات من محو الأمية والتربية غير النظامية
-
حملة تحسيسية بيئية لفائدة ساكنة الواحة
-
ندوة اقليمية لفائدة المتدخلين والمهتمين بالشأن البيئي حول موضوع " المنظومة الواحاتية ومستقبل السياحة الايكولوجية "
-
إحداث مجلس استشاري شبابي بيئي بواحة أقا " الكبرى"
-
تنظيم حفل اختتام المشروع والإعلان تخصيص جوائز استحقاق لأنجح الأندية عند تقييم العمل أواخر يونيو 2017

هذا، وقد تمثلت هذه الانطلاقة عبر عملية تشجير نموذجية بالمركب السوسيو رياضي للقرب المندمج وتسليم تجهيزات بيئية وأدوات رسم لفائدة النادي البيئي لمجموعة مدارس أكادير أوزرو بالإضافة الى التوقيع على لوحة تذكارية تحمل الشعار الرسمي لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ المنعقد حاليا ببلدنا.

وفي الأخير لا يسعنا إلا أن نشيد بالمجهودات الجبارة التي بدلتها السلطات المحلية ممثلة في باشوية أقا من أجل إنجاح أنشطة هذا اليوم.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات