موقع وزارة الشباب و الرياضة

عرض مسرحي تحت عنوان : " أصدقاء الطبيعة "

المسرح المدرسي ليس مجرد متعة لسد فراغ الطفل، بل هو وسيلة تربوية لنقل المعلومة العلمية الصحيحة، وكل ما هو نافع وناجح لبناء شخصية الطفل وكيانه، لما له من تأثير نفسي و سلوكي  في حياة الطفل.

 وفي هذا الإطار، نظمت الإقصائيات المحلية لمهرجان المسرح المدرسي بتنسيق مع مجموعة مدارس ايت كمات، حيث احتظنت قاعة العروض بدار الشباب قلعة امكونة يوم الأحد 16 أبريل 2017 عرضا مسرحيا تحت عنوان : " أصدقاء الطبيعة " من تأليف وإخراج رضوان ايوكو.

كانت المسرحية هادفة، نالت استحسان لجنة التحكيم وكذا الجمهور الذي تابعها بحضور مدير المدرسة وطاقمها التربوي.

إن المسرح المدرسي يسعى إلى تعويد المتعلمين على كيفية الاندماج في الجماعة و ربط حياتهم اليومية مع الوسط المدرسي، و ذلك عن طريق الاهتمام بقضايا المجتمع و بالاحتفال بالذكريات و الأعياد و غرس القيم المجتمعية السامية كتنمية روح التعاون و المشاركة و اكتساب مهارات مختلفة.

الطفل يرتبط بشكل جوهري في التمثيل منذ سنوات عمره الأولى عندما يتخيل ويتحدث مع لعبه، عبر سيناريو يؤلفه ويخرجه ويمثله الطفل ذاته، لذلك تكون علاقته بالمسرح اندماجية منذ الصغر.

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات