موقع وزارة الشباب و الرياضة

الرياضة

 

  

 

 تعتبر الممارسة الرياضية عاملا للاندماج والتأقلم، وسيلة للتناسق الاجتماعي والاندماج الدولي، ونشاطا اقتصاديا في تطور مستمر.في المغرب، كما في مختلف دول العالم سواء المتقدمة أو النامية، نلاحظ الاهتمام المتزايد للمواطنين بالممارسة الرياضية، من مختلف الأعمار والمستويات السوسيو اجتماعية والثقافية، ويمكن تفسير ذلك بمجموع الفوائد التي يجنيها الممارس للرياضة ، كما تعتبر وظيفتها كبيرة في التربية العامة للمجتمعات، حيت تساهم في إنشاء الفرد بدنيا وعقليا واجتماعيا ونفسيا واقتصاديا، من اجل خلق المواطن الصالح لنفسه ومجتمعه. 

ويقوم مكتب الرياضة بمديرية تيزنيت بتسيير وتتبع الأنشطة الرياضية بالإقليم .المسؤول الاقليمي للرياضة هو السيد مصطفى وعزيز.

وفيما يلي قانون الإطار الخاص بمكتب الرياضة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الأخبار بالصور

على المواقع الاجتماعية

                                  

البحث

المفكرة

اقتراحات